الكتائب اللبنانية - آخر الأخبار المحلية والعربية والدولية

هل حزب الله سيوصد مجدداً ابواب التأليف؟

على صخرة شروط "حزب الله" التعجيزية، تكسَّرت موجة التفاؤل بولادة حكومة، تنتشل لبنان من فراغ دخل في الشهر الثامن. فبعدما استبشر رئيس الجمهورية ميشال عون بتشكيل الحكومة "خلال أيام"، واستشرفها رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري على بُعد "مئة متر"؛ ها هو "الحزب" يوصد مجدداً أبواب الأمل في وجوه اللبنانيين، رافضاً كل اقتراحات تسهيل التشكيل، وموعزاً للدائرين في فلكه، أن اشترطوا على رئيسي الجمهورية والمكلف، توجيه دعوة إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد للمشاركة في القمة العربية الاقتصادية، التي يستضيفها لبنان في يناير المقبل. ومع عودة الحريري من لندن، سيلتقي فور وصوله الرئيس عون ويناقش معه نتائج مشاوراته مع القوى السياسية خلال الأيام الثلاثة الماضية، وما يمكن القيام به لتجاوز عقدة توزير "سُنَّة 8 آذار"؛ علمت "السياسة" أن "حزب الله" أبلغ المعنيين بالتأليف أنه مصرٌّ على أن "يتمثل النواب السُّنَّة من خارج تيار المستقبل بواحد منهم لا بمن يمثلهم، وأن يكون تمثيلهم من حصّة الرئيس المكلف لا من حصّة رئيس الجمهورية، الذي تشير المعلومات إلى أنه لا يمانع توزير المستقلين من حصّته". وتفيد المعلومات المتوافرة لـ"السياسة" أن الرئيس عون "سيتمنى" على الرئيس الحريري، عند اجتماعه به، "تحديد موعد” للقاء النواب السِّتَّة حلفاء "حزب الله"، ما قد يشكل بداية مخرج للأزمة، إذا تراجع الحزب عن موقفه المتعنت وقبل بتوزير ممثل عن حلفائه السُّنَّة". لكنَّ أوساط الرئيس الحريري تنظر بتحفظ إلى هذا المخرج، موضحة أن الرئيس المكلف "مُستعد لاستقبالهم كلّاً على حدة، لا كمجموعة؛ فهم ليسوا كتلة نيابية، بل قام حزب الله بتجميعهم لمحاربة الرئيس الحريري".

رونالدو يحسم قمة تورينو.. وجدل بعد احتفاله المثير

هز النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، الشباك من ركلة جزاء في الشوط الثاني وحصل على إنذار لإغاظة الحارس سالفادور إيتشاتسو ليفوز يوفنتوس 1-صفر على تورينو في قمة المدينة، السبت، في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم. وقدم تورينو، الذي انتصر مرة واحدة على جاره في آخر 23 عاما، أداء شجاعا لكنه خسر بسبب خطأ من المهاجم سيموني زازا. وبعدما خطف الكرة من ليوناردو بونوتشي أعادها زازا إلى حارسه إيتشاتسو لكن ماريو مانزوكيتش خطفها ليعرقله حارس تورينو البديل.