أبو فاعور: ملامح اتفاق اقليمي شبيه بالدوحة او الطائف تلوح في الافق

  • محليات
أبو فاعور: ملامح اتفاق اقليمي شبيه بالدوحة او الطائف تلوح في الافق

لاحظ وزير الصحة وائل أبو فاعور أن ملامح اتفاق اقليمي شبيه بالدوحة او الطائف تلوح في الافق بعد العجز عن ايجاد الحلول في الداخل مستبعدا تكرار أحداث 7 أيار في الظرف الحالي، وقال: ربما تذهب البلاد الى حل ما بعد واقع امني على الارض شبيه بما حصل في السابق أي الطائف أو الدوحة.

 

ولفت أبو فاعور في حديث لبرنامج كلام الناس من الـLBCI الى أن أحدا لم يشكك بقدرة العماد ميشال عون التمثيلية مؤكدا انه يتمتع بشرعية واضحة قبل التحرك، وأضاف: التيار الوطني الحر يعتبر ان الكلمة الفصل يجب ان تكون له في ملف التعيينات الامنية، محذرا من أن اخطر ما يمكن ان يحصل هو التلاعب بمؤسسة الجيش من الداخل.

 

وشدد على ان الحراك الشعبي اكثر من محق، لافتا الى ان من نزل الى الشارع شعر بأنه ضاق ذرعا من الوضع الحالي، مشيرا الى ان المنطق الطبقي الذي تحدّث به البعض عن التجربة الشيوعية مرفوض، وقال: فليقرأوا جيداَ تلك التجربة.

 

وراى ان ما رأيناه أمس لا يليق ببداية التحرك، موضحا ان الحراك في الشارع أعاد الاعتبار الى المسألة المعيشية والطبقية التي كانت الطبقة السياسية "معتّمة" عليه.

المصدر: Kataeb.org