أبو ناضرلـKataeb.org : لعودة النازحين بحيالله طريقة

  • خاص
أبو ناضرلـKataeb.org : لعودة النازحين بحيالله طريقة

وغادرت المستشارة الإلمانية أنجيلا ميركيل لبنان واعدة بأن بلادها ستعمل على مساعدة هذا البلد الصغير  في قضية اللاجئين السوريين معربة في الوقت عينه عن قناعتها بأن الحل السياسي يساهم كثيرا بالاسراع في انهاء هذا الملف. وعدت ميركل بالمساعدة وغادرت، تماماً،  شأنها شأن من سبقها ومن سيليها من مسؤولين خارجيين.. يعقدون اللقاءات ويدلون بالتصريحات "المتفهمة للموقف اللبناني" ويغادرون والملف جامد هو هو والخطر قائم هو هو وما من حل جذري لتلك المعاناة.وطبعاً المقصود هنا معاناة اللبنانيين من هذا الوجود الذي فاق قدراتهم على تحمله لا أي "معاناة" أخرى..

"حزب الكتائب الذي يخوض معركة عودة اللاجئين منذ دخول أول لاجئ سوري في العام 2011 سبق لرئيسه النائب سامي الجميّل أن طلب من الدولة الروسية التدخّل بشكل مباشر في تلك القضية وأن تسَهّل عودة اللاجئين"، يقول المستشار العام في الحزب الدكتور فؤاد أبو ناضر مشدداً على أن "المطلوب يرجعوا بحيلا طريقة عَ بلادن"، لكن المشكلة على حد تعبير أبو ناضر "ما حدا عم يفهم علينا"، فللاوروبيين والمفوضيّة العليا لشؤون اللاجئين مواقف مشبوهة في هذا الملف "لأن جلّ هدفهم أن يبقى اللاجئون حيث هم وألا يأتوا إلى أوروبا علماً أن أحدا لا يجبرهم على العودة وكل ما نقوله إن هناك مناطق آمنة يمكنهم العودة إليها ولكن إذا أردنا إنتظار الأوروبيين أو الـ unhcr  كي يقولوا لنا متى يمكنهم العودة فالموضوع قد يستغرق عشرين عاماً كما حصل مع الفلسطينيين".

أبو ناضر، المسؤول في حزب ضحّى كثيراً وقدّم آلاف الشهداء في حربه ضد التوطين، يستذكر ما عاناه لبنان ولم يزل من وجود الفلسطينيين الـ "هلكونا وهلكوا البلد منذ الـ48" ويرفع الصوت عالياً لحل تلك المأساة الناجمة عن الوجود السوري بطريقة جذرية فلبنان لم يعد يحتمل "أخدوا أشغال اللبنانيين، أخدوا الكهربا، تلّوا المدارس و40% من المساجين سوريين وبعدين؟؟".. يختم أبو ناضر حديثه والأمل كل الأمل ألا يصبح مصير المطالبة بالعودة كمصير "حق العودة" الذي يتكلّمون عنه منذ سبعين عاماً.

 

المصدر: Kataeb.org

popup closePierre