أسعد رشدان في ردّ عنيف على منار صباغ: لا انتِ ولا الأكبر منِّك رح يخلينا نعيش بين المقابر

  • محليات
أسعد رشدان في ردّ عنيف على منار صباغ: لا انتِ ولا الأكبر منِّك رح يخلينا نعيش بين المقابر

علّق الممثّل أسعد رشدان بعنف على تغريدة الصحافية منار صباغ التي احدثت سجالات على خلفية فوز فيلم "كفرناحوم" للمخرجة اللبنانية نادين لبكي بجائزة لجنة التحكيم في الدورة 71 من مهرجان كانّ السينمائي، فكتب عبر فيسبوك:"

كل ما قررت كفنان، ونزولا عند رغبة كتار من الغيارى والمحبين انو ما اتعاطى سياسة، بيطلعلي مين يستفزني ويطلّعني من تيابي ببلد عم عاني فيه، وعم صلّي وصوم، وصابر عا قرفو أكتر من أيوب.

وبتطلعلك مين؟ الست صباغ وبتسفقك وعظة عالريق. وشو وعظة؟ دهباية...

تنشيطاً للذاكرة: انا بيي شهيد وعمي شهيد وجوز عمتي شهيد وخيو لجوز عمتي التانية شهيد ابن جارنا شهيد وابن جارنا التاني شهيد وابن خالتو لبيي شهيد وشهيد ابن بنت عمي كمان شهيد... حتى انا كنت مشروع شهيد والحمدلله ظمطت... وفيي ضل عدّ شهدا ليخلص العمر أو لارجع استشهد انا.

وليه.... أنا شكرت ربي اني ما استشهدت، لما شفت قدّيه مرتّ هالبلد بناسو وزعماؤن والمسؤولين عنن.

كنا مستعدين للاستشهاد، واستشهد عشرات الألوف منّا لكن على أمل نوصل لوطن...

لوين وصلنننننننا؟

ل "منار صباغ" ؟؟؟؟؟؟؟؟

ولهالمقارنة الهمايونية برفع الراس... يا ريت بقيوا شهداءنا أحياء، لانو استشهادن ما عمل الا حرقة بقلوب أهلن وأصحابن والنتيجة ذاتا وعند الكل.

يلا شباب... خللونا ما نزفّر وحضرولكن شي 10.000 صورة لتشوفن السيدة الكريمة، واللي بفضل استشهاد أصحاب هالصور وارتفاع أرواحهن، بقي ابوها عايش ليخلّفا...

ايه ليكي يا حلوة... واستوعبي منيح شو رح قول، انتي واللي بيفكّر متلك، ومين ما كان يكون...

لا انتي ولا الأكبر منِّك رح يخلينا نعيش بين المقابر.

القديسين بالسما، والشياطين بجهنّم ونحنا باقيين هون، عالأرض، وبدنا نكمّل حياتنا متل ما نحنا منقرّر وما حدا الو شي مع سمانا لا أفراد ولا مؤسسات، المهم ما نقرّب على حرية وحقوق غيرنا.

خلّصونا بقا. صرنا زبالة الكون، ورح نصير آخر بلد عهالكوكب...

وكاسِك نادين لبكي...

صراحة، ما بقا تكفي اللامركزية الإدارية.

ما بين معركة "القصَير" ومعركة "كان"... ما فيك تقعد عا فرد طاولة وتختار...

فيها جلطة...

نعم #فيا_جلطة".

وكانت صباغ قد غرّدت قائلة:"بمناسبة الافراط بالحديث عن الشخصيات التي ترفع رأس لبنان عالياً لجائزة او مسابقة او تحدٍ ما..يا معشر المثقفين.ابناء فينيقيا منهم تحديداً.هذه الصور لشهداء اليوم الاول من معركة القصير ٢٠١٣.قبلهم وبعدهم ارتقى كثر من قديسينا الشهداء..باعتقادي لبنان يكفيه هذا المجد لقرون #شهداء_القصير".

 

المصدر: Kataeb.org