ألمانيا تبحث إعادة التجنيد والخدمة العسكرية للرجال والنساء

  • دوليّات
ألمانيا تبحث إعادة التجنيد والخدمة العسكرية للرجال والنساء

يبحث حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الحاكم في ألمانيا إعادة التجنيد العسكري الإلزامي ومنح الرجال والنساء فرصة لخدمة بلدهم بطرق أخرى , في حين أظهر إستطلاع حديث للرأي في ألمانيا أن الألمان يؤيدون الفكرة.

وقالت الأمين العام للحزب الديمقراطي المسيحي "كرامب كارين باور" إنها قامت بجولة في البلاد وإلتقت بأعضاء حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي لبحث الأفكار التي سيتم تقديمها في مؤتمر الحزب في شهر ديسمبر المقبل وبينها إعادة التجنيد الإلزامي.

وبينما يكافح الجيش الألماني لملء صفوفه ، يناقش ممثلو حزب أنجيلا ميركل في الحزب الديمقراطي المسيحي على مستوى البلاد عودة الخدمة العسكرية الإلزامية.

و تم إلغاء التجنيد العام في عام 2011 بعد أن قررت برلين إضفاء الطابع المهني على قواتها قبل هذا القرار ، و كان كل الشباب الذكور ملزمين بالخدمة إما في الجيش الوطني ، أو الجيش الألماني ، أو أداء خدمة بديلة لفترة زمنية محدودة في المناطق المدنية مثل إدارة الطوارئ أو الرعاية الطبية.

أما في الوقت الحالي فيتألف الجيش الألماني من جنود محترفين وعاملين على المدى الطويل على الرغم من أن الجيش لا يزال يقدم خيار الخدمة العسكرية القصيرة الأجل للمتطوعين الشباب.

و يبدو أن موضوع الخدمة الإلزامية لاقى صدى لدى قاعدة الحزب المحافظ والذي يخشى فقدان التماسك الاجتماعي , هذا و أعلن حزب تحالف القوى الديمقراطية اليميني تأييده إحياء التجنيد.

المصدر: وكالات