أول تحرك اعتراضي على الأرض لأهالي عين سعادة - المنصورية

  • محليات
أول تحرك اعتراضي على الأرض لأهالي عين سعادة - المنصورية

بعد تعنت السلطة واستمرارها في عملية مد خطوط التوتر العالي في منطقة عين سعادة - المنصورية ونظرا لخطورته على صحة الاهالي وبعد كل التحركات التي قاموا بها خلال هذا الاسبوع ولقائهم رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل ومطران بيروت للموارنة بولس مطر اللذين  طالبا بان يكون التمديد لهذه الخطوط تحت الارض، وبعد صم آذان المسؤولين عن هذا الموضوع وتجاهله في مجلس الوزراء ، قرر اهالي المنطقة بالتنسيق مع الأب داني افرام دعوة جميع الاهالي الى التجمع الكثيف اليوم السبت الواقع فيه ١٦ أيلول ٢٠١٧ عند الساعة ١١ صباحا في باحة كنيسة سانت تيريز المنصورية للقيام بأول تحرك اعتراضي على الأرض،والذي سيعلن عنه حينها.

 

المصدر: Kataeb.org