إدارة السمايا تخرج عن صمتها... وتوضح حقيقة الخلاف!

  • محليات
إدارة السمايا تخرج عن صمتها... وتوضح حقيقة الخلاف!

‏أفاد مندوب الوكالة الوطنية للاعلام ان دورية من مخابرات الجيش في جبل لبنان، أوقفت المواطن ج. ز. (مواليد 1988)، بتهمة اطلاق النار على رئيس مجلس ادارة منتجع "سمايا" السياحي الدكتور سيمون حداد، بينما كان خارجا من المنتجع أمس مع زوج شقيقته الفنان زين العمر.

وكتب الفنان زين العمر، عبر حسابه على "تويتر" أمس: "تعرضت اليوم لحادثة إطلاق نار. بشكر كل مين اتصل فيي للاطمئنان عني من صحافة وأمنيين وسياسيين وفنانين وكل المحبين، وأنا كلي ثقة بالأجهزة الأمنية والقضائية. شكرا مار شربل".

في السياق، صدر عن قيادة الجيش- مديرية التوجيه، البيان الآتي:

"بتاريخه، أوقفت دورية من مديرية المخابرات المدعو جاد الزغبي لإطلاقه النار في منطقة الكسليك باتجاه سيارة يقودها سيمون الحداد دون إصابة أحد بأذى.

بوشر التحقيق بإشراف القضاء المختص".

الى ذلك،  أكدت إدارة "السمايا" أن أي خلاف مهما كان حجمه يتم حله بالمفاوضات أو باللجوء الى القضاء في حال فشل الحل الحبي.

وشددت في بيانها على ان "التصرفات الميليشياوية التي تعتبر أن الحل الوحيد هو بالازاحة الجسدية للخصم فلا مكان لها مع العهد الجديد".

وأضافت الادارة في البيان : "لنا كامل الثقة بأن القضاء سيأخذ مجراه في قضية محاولة أغتيال الدكتور سيمون حداد وسيتم القاء القبض على الفاعلين في أسرع وقت".

المصدر: وكالات