إسرائيل ترحب بتمديد مهمة اليونيفيل

  • إقليميات
إسرائيل ترحب بتمديد مهمة اليونيفيل

رحبت إسرائيل الجمعة بتمديد مهمة قوة الأمم المتحدة فى لبنان اليونيفيل لمدة عام، بعد ضغوط أميركية لتعزيز مهام قوات القبعات الزرقاء لمواجهة حزب الله.
وأشارت وزارة الخارجية الإسرائيلية فى بيان الجمعة إلى أن "أهمية القرار تكمن فى دعوته اليونيفيل إلى التصرف بشكل موجه وذات دلالة لمنع حزب الله من تعزيز ترسانته العسكرية فى جنوب لبنان".
وتابع أن "القرار يعكس اعتراف مجلس الأمن بضرورة إحداث تغيير وتزويد اليونيفيل بالأدوات الضرورية والدعم لتنفيذ مهمتها بشكل كامل".
وخضع نص قرار مجلس الأمن لتجديد مهمة هذه القوات لمفاوضات مكثفة بين الأعضاء الدائمين فى مجلس الأمن. وسعت الولايات المتحدة لتعزيز تفويض "اليونيفيل"، الأمر الذى عارضته فرنسا وإيطاليا. وتعدّ قوات اليونيفل، الموجودة منذ عام 1978 فى لبنان، ما يقارب ال10500 عنصر.
والأربعاء، تبنى مجلس الامن الدولى بالاجماع قرارا صاغته فرنسا يمدّد لمدة عام مهمة قوة الامم المتحدة فى لبنان، المنوط بها مراقبة وقف إطلاق النار بين إسرائيل وحزب الله.
وتقول فرنسا إن "اليونيفيل" نجحت فى حفظ الأمن والهدوء فى جنوب لبنان، فيما مارست الولايات المتحدة ضغوطا لتفويض القوة باتخاذ إجراءات ضد حزب الله الذى تتهمه بتكديس الأسلحة فى المنازل والاستعداد للحرب.
وتضمن القرار تفويض قوة "اليونيفيل" بصلاحية "اتخاذ كل الاجراءات الضرورية" فى المناطق التى تنتشر فيها وضمان أن مناطق عملياتها "لا تُستخدم لانشطة عدائية من أى نوع".
وقال مسؤول إسرائيلي، فضل عدم ذكر اسمه، لوكالة فرانس برس ارتياح حكومته للقرار بعد "مشاورات دبلوماسية ... نعتقد أن مهمة (اليونيفيل) ستطبق بشكل أكثر قوة ونشاطا".

 

المصدر: وكالات