إصابة رونالدو تقلق عشاق يوفنتس والبرتغال... ما مدى خطورتها؟

  • رياضة
إصابة رونالدو تقلق عشاق يوفنتس والبرتغال... ما مدى خطورتها؟

سيطّر القلق على مشاعر عشاق يوفنتوس الإيطالي على مواقع التواصل الاجتماعي بعد دقائق من خروج نجمهم رونالدو مصاباً في مباراة البرتغال وصربيا.

وبدأ رونالدو أساسياً في مباراة البرتغال وصربيا ضمن تصفيات يورو 2020 لكنه خرج مصاباً مع الدقيقة الثلاثين.

وعاد رونالدو إلى تشكيلة منتخب البرتغال منذ أيام فقط بعد غياب دام لقرابة تسعة أشهر، لكنه طلب التبديل وظهر وكأنه يعاني من إصابة عضلية ليستجيب مدربه فرناندو سانتوس مباشرة.

ولم يصدر بعد أي تعليق عن أي جهاز طبي تابع لرونالدو، لكن التوقعات تشير الى غيابه ثلاثة أسابيع في اصابات مماثلة. غير أنّ صحيفة "كالشيو ميركاتو" الإيطالية أكدت أن نجم يوفنتوس تكلّم مع بعض الصحفيين وقال: "أنا لست قلقاً بشأن الإصابة، أعرف جسدي جيداً ولا أعتقد أن فترة الراحة ستتجاوز أسبوعاً أو أسبوعين على أقصى تقدير".

وغرّد العديد من عشاق يوفنتوس عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر متسائلين عن خطورة إصابة كريستيانو رونالدو.

وينتظر يوفنتوس مباريات قوية في الأسابيع المقبلة أبرزها أمام أياكس الهولندي في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

وكان منتخب البرتغال متأخراً بالنتيجة 1-0 لحظة خروج رونالدو وقد تعثّر في مباراته الأولى بالتصفيات أيضاً عندما تعادل مع أوكرانيا بلا أهداف.

المصدر: Kataeb.org