إقليميات

الولايات المتحدة: مصير الأسد يقرره الشعب

أعلنت الولايات المتحدة أنها لا تسعى إلى تغيير النظام في سوريا، معتبرة أن مصير الرئيس، بشار الأسد، يجب أن يقرره الشعب السوري، ونفت صحة التقارير حول صفقة الاعتراف بشرعيته. وقال المبعوث الأمريكي الخاص المعني بشؤون سوريا، جيمس جيفري، في تصريحات أدلى بها اليوم الثلاثاء في معهد الشرق الأوسط بواشنطن، ردا على سؤال حول ما إذا كانت واشنطن تسعى لتغيير النظام في سوريا: "لا أعتبر، كما لا يعتبر أحد آخر في السلطة الأمريكية، أن الأسد عامل إيجابي في ما يخص أي جوانب متعلقة بالإدارة في سوريا، أو مسألة مكافحة داعش على وجه الخصوص"..

تطورات جديدة وخطيرة في السودان: المجلس العسكري يحاول فض الاعتصام بالقوة

أفادت لجنة أطباء السودان المركزية عن مقتل شخصين وإصابة آخرين من المعتصمين، أمام مقر قيادة الجيش في العاصمة الخرطوم، وسط دعوات تجمع المهنيين للمواطنين إلى اعتصام مدني شامل. وذكرت وسائل إعلام أن قوات الأمن اقتحمت مكان الاعتصام في محاولة لفضه، مع تكثيف الوجود الأمني والعسكري في محيط مقر الاعتصام في العاصمة. وقال شهود من موقع الاعتصام، إن قوات الأمن السودانية أغلقت الشوارع في مركز العاصمة الخرطوم واقتحمت موقع الاعتصام وسط إطلاق نار، فيما قال نشطاء إن الإطلاق محاولة لتفريق الاحتجاج أمام مبنى وزارة الدفاع. وكان تجمع المهنيين المواطنين السودانيين في العاصمة الخرطوم قد دعا إلى تسيير المواكب والاتجاه إلى ميدان الاعتصام أمام القيادة العامة لدعم المعتصمين ضد المجلس العسكري، كما دعا ضباط الجيش لحماية المعتصمين. وحمّل تجمع المهنيين المجلس العسكري مسؤولية محاولة فض الاعتصام وقمع المتظاهرين والتعرض لهم

نتنياهو: إيران تحول 700 مليون دولار سنويا إلى حزب الله

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأحد، إن إيران تحول 700 مليون دولار سنويا إلى وكيلها حزب الله، لافتا إلى أنها تلجأ إلى أساليب مخادعة مختلفة لإيصال الأموال. وأضاف نتانياهو في كلمة ألقاها الأحد: "وزارة الخارجية الإيرانية تحول في هذا الإطار، أكثر من 100 مليون دولار إلى التنظيم الإرهابي، حيث يتم تحويل الأموال تحت غطاء دبلوماسي، كأن هذا هو أمر طبيعي، (بأن يتم تحويل الأموال) إلى لبنان ثم إلى حزب الله". وأشار إلى أن هذه الأموال الطائلة "تصرف على تأجيج العدوان غير المنتهي الذي تشنه إيران والأطراف الموالية لها في المنطقة". وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي، قد تعهد الشهر الماضي، بعدم السماح لإيران بالحصول على أسلحة نووية بعدما أعلنت طهران تعليق بعض التعهدات التي التزمت بها في إطار الاتفاق النووي المبرم لسنة 2015. وجدد نتانياهو في مايو معارضته الصريحة لصفقة إيران النووية مع القوى الكبرى، وكان المؤيد الأبرز لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالانسحاب منها وإعادة فرض العقوبات الاقتصادية التي ألغيت العام الماضي.

loading