إقليميات

مطالب روسية تؤجل التصويت على هدنة الغوطة الشرقية

أجل مجلس الأمن الدولي عملية التصويت على مشروع القرار حول الهدنة في سوريا، بما في ذلك الغوطة الشرقية لدمشق، التي تقدمت به الكويت والسويد، حتى يوم غد الجمعة. وعقد مجلس الأمن جلسة اليوم الخميس لاعتماد مشروع قرار تقدمت به الكويت (رئيس أعمال المجلس للشهر الجاري) والسويد (العضو في المجلس) ويقضي بفرض هدنة إنسانية مدتها 30 يوما لإيصال المساعدات الإنسانية للمدنيين في كافة أرجاء سوريا، بمن فيها غوطة دمشق الشرقية. وأعلن مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا أمام مجلس الأمن الدولي أن المسلحين يتمركزون في الغوطة الشرقية داخل مناطق يتواجد فيها مدنيون ويتخذون السكان كرهائن.

مأساة الغوطة مستمرة.. قتلى جدد من المدنيين

قتل 13 مدنيا، الخميس، في تجدد القصف الصاروخي الذي يشنه الجيش السوري على منطقة الغوطة الشرقية، آخر معاقل المعارضة قرب العاصمة دمشق.ويأتي هذا القصف بعد يوم سقط فيه 50 قتيلا مدنيا بينهم 8 أطفال، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.وأشار مدير المرصد رامي عبد الرحمن إلى العثور على 8 مدنيين بينهم 4 أطفال جميعهم من عائلة واحدة تحت الأنقاض في بلدة حزة في الغوطة الشرقية.وبلغت حصيلة القتلى منذ الأحد أكثر من 320 مدنيا بينهم 76 طفلا وفق المرصد.وسياسيا، يعقد مجلس الأمن الدولي، اليوم، جلسة يصوت خلالها على الأرجح على مشروع قرار يطالب بوقف لإطلاق النار في سوريا لـ30 يوما، لإفساح المجال أمام وصول المساعدات الإنسانية وإجلاء المرضى والمصابين.

loading