إقليميات

الخزعلي يهدّد أميركا: سنجعلها عليكم ليلة ظلماء ليس فيها دليل

هدد الأمين العام لحركة "عصائب أهل الحق" المسلحة التابعة لـ"الحشد الشعبي" ​العراقي، ​قيس الخزعلي​، بـ"استهداف القوات الأميركية في العراق حال رفضها مغادرة البلاد طوعا"، مشيراً إلى أنه "يجب أن نميز بين الصديق والعدو، فهناك دول صرفت مليارات الدولارات وقدمت الدعم اللوجستي لداعش وكذلك ​الولايات المتحدة​ الأمريكية، التي بقيت تتفرج علينا ولم تتدخل إلا بعد تعرض ​أربيل​ للخطر". واتهم الخزعلي القوات الأميركية بـ"أنها عندما كانت تقصف تنظيم "داعش" الارهابي كانت تقصف العراقيين بعنوان الضربات الخطأ"، مشيرا إلى أن "الأخير من هذه الحوادث حصل في ناحية البغدادي". ولفت إلى أنه "من أجل سيادتنا الوطنية ومن أجل ضمان أمن العراق من المشاريع، التي تستهدف تقسيم العراق خدمة للكيان الإسرائيلي، فإننا نرفض رفضا قاطعا استمرار التواجد العسكري الأميركي بعد انتهاء داعش"، متوجهاً ل​أميركا​ بالقول: "يا أميركا، خذوها منا تحذيرا أو اعتبروه تهديدا ونحن شعب لا يقبل بوجود قواتكم على أرضه وأنتم تتوهمون إذا كنتم تتصورون أنكم تستطيعون البقاء رغما عن الشعب العراقي، سنجعلها عليكم ليلة ظلماء ليس فيها دليل". وشدد الخزعلي على أنه "من منطلق حبنا لوطننا نرفض تواجد القوات العسكرية الأميركية كما أننا نرفض تواجد أي قوات عسكرية أجنبية أخرى حتى لو كانت إيرانية أو تركية أو سعودية أو غيرها

لودريان في زيارة غير معلنة لبغداد...

وصل وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان الاثنين الى بغداد في زيارة غير معلن عنها. وتأتي هذه الزيارة للتباحث مع المسؤولين العراقيين حول إعادة إعمار البلاد وضمان استقراره بعد الهزيمة العسكرية لتنظيم داعش”. وقال لودريان “لقد أتيت لأعبّر عن دعم فرنسا ومرافقتكم. سنكون دائما الى جانبكم كما فعلنا لدى مشاركتنا في التحالف الدولي. وسنكون كذلك خلال مرحلة اعادة الاعمار”، مشيرا الى استقرار البلاد واعادة اعمارها.

الرئيس السوداني يقيل مدير المخابرات ويعيد المدير السابق

أصدر الرئيس السوداني عمر البشير، اليوم الأحد، قرارا جمهوريا يقضي بتعين الفريق أول مهندس صلاح عبد الله محمد صالح مديراً عاماً لجهاز الأمن و المخابرات الوطني. ووفقاً لوكالة الأنباء السودانية"، فقد "أصدر المشير عمر البشير رئيس الجمهورية اليوم قراراً جمهوريا بتعيين الفريق أول مهندس صلاح عبد الله محمد صالح مديرا عاما لجهاز الأمن والمخابرات الوطني". وأضافت الوكالة أن صلاح عبد الله محمد صالح المعروف باسم "غوش عين" حل محل محمد عطا الملا. وكان الملا هو جزء من وفد سوداني زار القاهرة الأسبوع الماضي لإجراء محادثات مع المسؤولين المصريين حول قضايا الامن والمياه.

loading