اتليتيكو يقود مجموعة قوية إلى دور الثمانية في الدوري الأوروبي

  • رياضة
اتليتيكو يقود مجموعة قوية إلى دور الثمانية في الدوري الأوروبي

عزز أتليتيكو مدريد مكانته كمرشح للقب بعدما سحق لوكوموتيف موسكو ليتأهل لدور الثمانية بالدوري الأوروبي لكرة القدم برفقة اولمبيك مرسيليا ولاتسيو وارسنال يوم الخميس.

وفشل بروسيا دورتموند، أحد ثلاثة فرق في دور الستة عشر سبق لهم الفوز بدوري الأبطال، في اللحاق بهم بعد التعادل بدون أهداف مع مستضيفه سالزبورج ليخسر 2-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

وسجل فرناندو توريس هدفين للفريق الإسباني خلال انتصاره 5-1 في موسكو ليتفوق 8-1 على لوكوموتيف في النتيجة الإجمالية.

وقال دييجو سيميوني مدرب اتليتيكو الذي ودع فريقه دوري الأبطال من دور المجموعات ”أنا معجب بلاعبي فريقي. في كل مباراة يلعبون بالطريقة ذاتها“.

وسيكون اتليتيكو هو الفريق الإسباني الوحيد في دور الثمانية بعد هزيمة اتليتيك بيلباو 2-1 أمام ضيفه مرسيليا الذي انتصر 5-2 في النتيجة الإجمالية.

وسيطرت ركلة جزاء من ديميتري باييه لمرسيليا على المباراة ليفوز الفريق الفرنسي بطل أوروبا السابق للمرة الأولى خارج أرضه على فريق إسباني.

وثأر مرسيليا لخسارته أمام بيلباو في دور 32 قبل عامين.

وقال رودي جارسيا مدرب مرسيليا ”بلغنا دور الثمانية لكن لا يمكننا التوقف عند ذلك“.

وأكمل ارسنال فوزه 5-1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب على ميلانو بطل أوروبا سبع مرات بعد الانتصار 3-1 في لندن يوم الخميس رغم أن الفريق الإيطالي تقدم أولا.

ووضع هاكان شالهان اوغلو ميلانو في المقدمة بتسديدة مذهلة لكن ذلك لم يدم سوى أربع دقائق إذ حصل داني ويلبيك على ركلة جزاء مثيرة للجدل عندما سقط على الأرض على الرغم من عدم وضوح وجود تدخل من ريكاردو رودريجيز مدافع الفريق الإيطالي.

ونفذ ويلبيك ركلة الجزاء بنجاح في الدقيقة 39 وأضاف هدفا اخر من ضربة رأس قرب النهاية بعدما وضع جرانيت تشاكا المباراة بعيدا عن متناول ميلانو.

ووضع ارسنال حدا لخروجه من دور الستة عشر في البطولات الأوروبية في سبع سنوات متتالية جميعها في دوري الأبطال.

لاتسيو الرائع

وكان لاتسيو تحت ضغط أمام دينامو كييف بعدما تعادل 2-2 ذهابا في إيطاليا لكن لاعب ليفربول السابق لوكاس ليفا منحه التقدم مبكرا مسجلا هدفه الثالث فقط في سبعة مواسم.

وكان يكفي كييف التعادل 1-1 للتأهل لكنه أظهر القليل من المقاومة وانتهت آماله عندما سجل ستيفان دي فري الهدف الثاني للفريق القادم من روما في الدقائق الأخيرة.

ومدد سالزبورج سجله الخالي من الهزيمة في أوروبا إلى 19 مباراة وأصبح أول فريق نمساوي يبلغ دور الثمانية في الدوري الأوروبي.

ويمكن أن توقعه القرعة يوم الجمعة في مواجهة رازن بال شبورت لايبزيج الألماني المدعوم من شركة مشروبات الطاقة ذاتها التي تسانده.

ولحق لايبزيج بالمتأهلين لدور الثمانية بتعادله 1-1 مع زينيت سان بطرسبرج بطل كأس الاتحاد الأوروبي 2008 بعدما تفوق بنتيجة إجمالية 3-2.

ومنح الفرنسي جان-كيفن أوجستين التقدم للفريق الألماني لكن سيباستيان دريوسي تعادل لزينيت في لقاء الإياب. وكان بإمكان لايبزيج تحقيق الفوز لكن تيمو فيرنر أهدر ركلة جزاء.

واحتاج سبورتنج البرتغالي إلى هدف في الوقت الإضافي بضربة رأس من رودريجو باتاليا ليفوز 3-2 في النتيجة الإجمالية على فيكتوريا بلزن التشيكي بعدما تقدم أصحاب الأرض 2-صفر في لقاء الإياب بهدفي ماريك باكوش.

وعوض هدف باتاليا إضاعة سبورتنج لركلة جزاء نفذها باس دوست في نهاية الوقت الأصلي.

وتحطمت آمال اولمبيك ليون في بلوغ النهائي الذي سيقام على أرضه على يد تشسكا موسكو.

وفاز ليون 1-صفر في الذهاب خارج أرضه لكنه خسر 3-2 في فرنسا ليودع البطولة بقاعدة فارق الأهداف خارج الملعب وأحرز الكسندر جولوفين وأحمد موسى وبونتوس فرنبلوم أهداف الفريق الروسي.

وجعل هدف ماريانو دياز لليون في الدقيقة 71 النتيجة 3-3 في المجموع ليصبح صاحب الأرض بحاجة لهدف آخر لكن البديل مزيان ماوليدا أهدر فرصة للفريق الفرنسي في الوقت المحتسب بدل الضائع.

 

المصدر: Reuters