استعدادات وتسهيلات لعودة العائلات.. حوالي 640 نازحا الى الداخل السوري

  • محليات

وصلت 25 حافلة إلى نقطة المصنع لنقل النازحين السوريين الى بلدهم، على أن ينطلق 7 حافلات إلى شبعا، 4 حافلات إلى النبطية و3 حافلات إلى برج حمود.

وستنتظر 6 باصات في معبر المصنع لنقل النازحين إلى الداخل السوري.

وفي النبطية، بدأ الامن اللبناني باستقبال العائلات السورية التي ستغادر الى الاراضي السورية وعددها 134 شخصا يتجمعون في مدرسة عبد اللطيف فياض الرسمية في النبطية وسط اجراءات امنية للجيش والامن العام. هذا ويجري التأكد من اسماء المغادرين على ان تأتي ثلاث حافلات من الاراضي السورية لنقلهم .

يشار الى ان عدد المغادرين من السوريين اليوم 640 شخصا.

وفي سياق متصل، انطلقت مئات العائلات السورية بحافلات من مدينة طرابلس حيث تجمعوا في معرض رشيد كرامي الدولي  باتجاه معبر العبودية الحدودي.

النازحون اكدوا أن كل التسهيلات من جانب الامن العام قدمت لهم وانهم تواقون للعودة منذ زمن بعيد وان تراب الوطن اغلى من كل شيء شاكرين الامن العام على مبادرته الممتازة في تأمين كل مستلزمات العودة.

وكان رئيس شعبة المعلومات في  مديرية الامن العام في الشمال العقيد خطار نصر الدين قد تفقد قوافل العائدين بعد ان اعطى التوجيهات لعناصر الامن العام الذين سهروا طوال الليل حتى ساعات الفجر  مقدمين كافة التسهيلات  اللوجستية للعائلات المغادرة باشراف الامم المتحدة.

وافادت الوكالة الوطنية للاعلام ان عشرات النازحين السوريين، من قرى شبعا والعرقوب، بدأوا بالتجمع صباحا في باحة ثانوية شبعا الرسمية، تمهيدا لعودتهم الطوعية الى قراهم في المقلب الشرقي لجبل الشيخ.

ومن المقرر ان يغادر عبر نقطة المصنع اليوم، نحو 200 نازح بواسطة حافلات امنتها الجهات السورية المعنية، ويعمل الامن العام اللبناني في شبعا على انجاز معاملات العودة وتسجيل اسماء العائدين حسب لوائح أعدت سابقا.

هذا وبدأ عدد من العائلات السورية الراغبة بالعودة إلى بلادها بالتجمع في ملعب برج حمود منذ الخامسة والنصف من صباح اليوم، حيث أكد هؤلاء رغبتهم بهذه العودة بعدما قام الأمن العام بإنهاء الإجراءات القانونية المخصصة لهم.

وبعد استكمال التجمع والتدقيق في كل الأوراق المطلوبة وصلت إلى الملعب عند الساعة الثامنة باصات الأمن العام وقامت بنقل هؤلاء إلى منطقة المصنع حيث التجمع الأساسي لنقلهم الى الداخل السوري.

المصدر: Kataeb.org