اطلاق الوثيقة الوطنية لتفعيل دور المرأة السياسي في الاحزاب، واكيم: الاستقرار السياسي يبدأ باطلاق عملية بناء اللامركزية

  • مجتمع

أطلقت جمعية "لبنانيون"، "الوثيقة الوطنية لتفعيل دور المرأة السياسي في الاحزاب اللبنانية"، في احتفال اقامته في فندق "فينيسيا"، حضره رئيسة لجنة المرأة والطفل النائب جيلبرت زوين والنواب نبيل نقولا، علي فياض وجمال الجراح، الوزيران السابقان ريا الحسن ويوسف سعادة، وممثلات عن الاحزاب اللبنانية (حركة أمل، حزب الله، التقدمي الاشتراكي، التيار الوطني الحر، الكتائب اللبنانية، تيار المردة، القوات اللبنانية، تيار المستقبل، الجماعة الاسلامية)، والهيئات النسائية والجمعيات واعلاميون واعضاء الهيئة الادارية لجمعية "لبنانيون".و قدمت الحفل الإعلامية ريما عساف.

ثم تناوب كل من ممثلي الأحزاب على الكلام.

وبدأت بالكلام عضو المكتب السياسي في حزب الكتائب اللبنانية الدكتورة ميرا واكيم التي اشارت الى "ان على الاحزاب لعب دور كبير في تغيير الوضع القائم في لبنان والمساهمة في التطوير الجوهري من اجل الوصول الى انماء متوازن وتقسيمات ادارية تأخذ بعين الاعتبار الانسجام المجتمعي".

وشددت على "ان حزب الكتائب يرفض ان تتلاشى احلام المواطنين التي علقت الكثير من الآمال على الاحزاب السياسية كأداة لاحداث تغيير في المجتمع وفي النظم السياسية وفي طرح القضايا والمطالب المجتمعية للشعوب".

واكدت "ضرورة تطبيق اللامركزية، كما ينادي حزب الكتائب، الذي يدرك ان الاستقرار السياسي يبدأ باطلاق عملية بناء اللامركزية التي تحاكي مبدأين اساسيين الاول انمائي والثاني سياسي".

المصدر: Kataeb.org