اغتيال عالم سوري كبير في حماة

  • إقليميات
اغتيال عالم سوري كبير في حماة

أفادت معلومات غن اغتيال عالم سوري كبير في تفجير استهدف سيارته في إحدى قرى مصياف بريف حماة في وقت متأخر من ليل السبت.

وأكدت مصادر أن انفجاراً استهدف سيارة مدير البحوث العلمية في حماة (القطاع الرابع) الدكتور عزيز اسبر الذي لقي حتفه هو وسائقه إثر الانفجار.

وضربت قوى الأمن السورية طوقاً مشدداً في محيط مكان الانفجار وبدأت عمليات التحقيق الفورية.

بدوره، نشر القائد الميداني في صفوف القوى الرديفة للجيش السوري سليمان شاهين عبر حسابه على موقع "فيسبوك" منشوراً يشير فيه إلى أن أصابع الاتهام تشير إلى "إسرائيل".

وبرز اسم الدكتور اسبر خلال السنوات الماضية من ضمن الأسماء التي طالتها العقوبات الأميركية في سوريا، وسط اتهامات للعالم السوري بالمساهمة في تطوير صواريخ بعيدة المدى.

وذكرت معلومات صحافية أن إسبر هو أحد الوجوه التي تحظى بثقة ودعم حزب الله وقد أشرف شخصيا على تجهيز العديد من المخازن الخاصة بالحزب، كما يعد صلة الوصل بين الخبراء السوريين والإيرانيين والروس والكوريين الشماليين منذ نهاية العام 2015.

ويعتبر إسبر من الأدمغة الكبيرة ومحط ثقة القيادة السورية العليا وقيادة حزب الله، وهو ليس شخصية عادية، بل هو ثقة الرئيس السوري بشار الأسد، وكاتم أسرار صواريخ تشرين وميسلون السورية وفاتح الإيرانية.

وقد حاولت إسرائيل مرارا إستهداف إسبر من خلال غاراتها على مركز البحوث العلمية في أوقات سابقة، وآخر محاولاتها استهدافه كانت في 22 تموز بعد أن أغارت طائراته على المركز ذاته بريف حماه لكنه نجا في حينها.

المصدر: وكالات