الأركان الروسية تكشف عن هدفها العسكري في سوريا

  • إقليميات
الأركان الروسية تكشف عن هدفها العسكري في سوريا

صرح رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية والنائب الأول لوزير الدفاع، فاليري غيراسيموف، الأربعاء، أن المهمة الرئيسية في سوريا لعام 2018 هي تدمير مسلحي "جبهة النصرة" الإرهابية، الذين يتواجد بعضهم في مناطق خفض التصعيد.
وأجاب على سؤال بهذا الخصوص: "على الصعيد العسكري الانتهاء من القضاء على مسلحي "جبهة النصرة" وأمثالهم، بعض مسلحي هذه المنظمة الإرهابية هم في مناطق خفض التصعيد".
وأشار إلى ان "البعض يؤيد نظام وقف الأعمال العدائية. لكن "جبهة النصرة" تعارض بشكل قاطع. هذا يعني يجب القضاء عليها".

وذكر غيراسيموف، أن المهمة الثانية هي الانتقال من "الحل العسكري لهذه القضية إلى المسار السياسي".

وأضاف غيراسيموف في مقابلة صحفية أن "الجيش الروسي في سوريا واجهه حوالي 70 ألف مسلح من تنظيم "داعش " الإرهابي وتمكن من القضاء على حوالى 60 ألف منهم.

وتابع: "حتى 30 أيلول 2015، كان هناك نحو 59 ألفا منهم في سوريا في جميع التشكيلات، بالإضافة إلى أنهم تمكنوا خلال العامين الماضيين من تجنيد 10 آلاف آخرين… ولكن خلال هاتين السنتين، وفقا لبياناتنا، فعليا تم القضاء على حوالي 60 ألف مسلح، واكثر من 2800 منهم قدموا من روسيا".

 

 

المصدر: Sputnik