الاشتراكي لنواب التيار: نعيق الضفادع يزعج الشعب اللبناني...إستريحوا وأريحوا

  • محليات
الاشتراكي لنواب التيار: نعيق الضفادع يزعج الشعب اللبناني...إستريحوا وأريحوا

ردا على حملة نواب التيار الوطني الحر على رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، قال النائب هادي ابو الحسن:"إسمعوا جيداً... سيبقى وليد جنبلاط الصوت الهادر الذي يعلو ويصدح بالحق، وسيبقى شامخاً صامداً وحراً شريفاً بمواقفه المشرِّفة ومسيرته الناصعة ، لن تنال منه محاولتكم اليائسة ولا نعيق الضفادع التي تزعج الشعب اللبناني ، إستريحوا وأريحوا .. انتهى ..".

مفوّض الاعلام في الحزب الاشتراكي رامي الريّس قال بدوره:"يا لها من حساسية مفرطة عند البعض في طبيعة ونوعية الردود السياسية، جهوزيتهم التامة للرد لا تلغي الحقائق التي أثارها ويثيرها وليد جنبلاط في مواقفه. كلما دافعوا عن العهد أضروا به وخسروه من رصيده المتناقص يوماً بعد يوم!".

عضو "اللقاء الديموقراطي" النائب بلال عبدالله قال في تصريح اليوم "ان جوقة المغردين، ها هي، من جديد تخاف الحقيقة عن ارتهانها للمرسوم رقم 10 ومساعدتها لتطبيقه، ومرة اخرى تدافع عن فشل العهد وتياره بالهجوم على الآخرين. وما ملفات الكهرباء والبواخر والتجنيس والسفارات، الا اكبر دليل على زيف ادعاءات التغيير والاصلاح".

وقال:"من يقف عائقا امام لقمة عيش مأموري الأحراج والأساتذة الثانويين والمساعدين القضائيين وافواج الاطفاء والمراقبين الجويين، لا يحق له الحديث باسم هذا الشعب المقهور، ويتألم بالوضع الاقتصادي الاجتماعي الذي نعيش، ويرفضون تنفيد نتائج مباراة مجلس الخدمة المدنية والتي طلبها مجلس الوزراء اصلا، بحجة غياب التوازن الطائفي، وهم في نفس الوقت يسيئون استخدام مبدأ المناصفة، الذي اقره الطائف، هذا المبدأ الذي استمر العمل به طيلة العهود التي سبقت، يضعونه على المحك، فهم بذلك يتجاوزون حدود منطق الدولة والمواطنة، فنصيحة أخيرة لهم بوقف ممارسة سياسة الهروب الى الامام".

المصدر: Kataeb.org

popup close

Show More