البابا فرنسيس: لاستقبال المهاجرين واللاجئين بأذرع مفتوحة

  • مجتمع
البابا فرنسيس: لاستقبال المهاجرين واللاجئين بأذرع مفتوحة

 اطلق البابا فرنسيس اشارة الانطلاق لحملة تقوم بها منظمة كاريتاس الكاثوليكية الخيرية، داعيا الى "استقبال المهاجرين واللاجئين بأذرع مفتوحة".
وقال البابا الارجنتيني الاصل الذي يتحدر من اسرة مهاجرين ايطاليين هاجروا الى الارجنتين، وهو يفتح يديه: "بأذرع مفتوحة يجب استقبالهم، هكذا بأذرع مفتوحة تماما".
وجاء كلام البابا امام ممثلين لمنظمة كاريتاس والاف المؤمنين الذين تجمعوا في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان.
والهدف من حملة كاريتاس التي ستستغرق سنتين، تقريب المهاجرين واللاجئين من المجتمعات المحلية التي تستقبلهم، وتغيير النظرة اليهم.
من جهته قال رئيس منظمة كاريتاس الدولية الكاردينال الفيليبيني لويس انطونيو تاغلي: "نحن نقدم اقتراحا واحدا: تقدموا من مهاجر فعلي، تطلعوا في عينيه استمعوا اليه وهو يشرح الاسباب التي دفعته الى مغادرة منزله".
وقال بيكيلي موغيس مدير كاريتاس اثيوبيا: "ان المهاجرين لا يهاجرون لانهم يرغبون بالهجرة، بل لانهم اجبروا على ذلك".
وتريد كاريتاس تحريك مكاتبها ال165 في العالم، لتحقيق هذا التقارب بين المهاجرين والبيئة الجديدة التي وصلوا اليها. 
وقال مدير كاريتاس ايطاليا: "ان دورنا هو التحدث الى الذين يخشون المهاجرين".
وتفيد كاريتاس ان 244 مليون شخص هاجروا عام 2015 في العالم. 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام