التفاصيل الكاملة لعملية ذبح الأقباط المصريين في سرت

  • إقليميات
التفاصيل الكاملة لعملية ذبح الأقباط المصريين في سرت

بعد ساعات على انتشال جثث عدد من المصريين الذين قتلهم تنظيم داعش في ليبيا، نشر المركز الإعلامي لعملية البنيان المرصوص، التابعة لحكومة الوفاق، تفاصيل مروعة عن الواقعة التي حدثت قبل سنوات.

وقال المركز الإعلامي على حسابه بفيسبوك، أنه أجرى حوراً مع عضو في تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، الذي كان شاهد عيان على حادث ذبح الأقباط المصريين الذي جرى بمدينة سرت، في شباط 2015.

وقال المركز إن العنصر كان دليل الجهات الأمنية التي كشفت عن مكان المقبرة الجماعية لرفات الأقباط المصريين، الذين قتلوا ذبحاً على يد داعش، وبث أحداثها التنظيم وقتها، في فيديو حمل عنوان “رسالة موقعة بالدماء”.

والجمعة، أعلن مكتب المدعي العام في ليبيا، أن السلطات انتشلت 21 جثة لمصريين مسيحيين قتلهم تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، في معقله السابق في سرت.

وذكر بيان نشرته قناة الأحرار التلفزيونية الليبية، أن السلطات عثرت على الجثث في نفس موقع تصوير الضحايا، بملابس برتقالية، أثناء قتلهم بالمدينة الساحلية، في فبراير 2015.

وانتشر قبل عامين مقطع فيديو لعملية إعدام 21 مسيحياً مصرياً، يرتدون البدلة البرتقالية، تم ذبحهم في مدينة سرت (450 كلم شرق طرابلس).

وظل مكان دفن الضحايا مجهولاً إلى أن تم القبض على منفذ ومصور العملية في المدينة، بحسب ما جاء في بيان نشرته قوات عملية “البنيان المرصوص”، التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية، المعترف بها دولياً.

المصدر: وكالات