الجميّل: أثبتنا من خلال قرار المجلس الدستوري اننا نستطيع حماية لبنان واعادة الانتظام الى المالية العامة اذا كانت لدينا الجرأة على المواجهة

  • محليات

عشية اقتراع المغتربين وجّه رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل رسالة الى اللبنانيين المنتشرين في الخارج والذين سيقترعون غدًا في السفارات، داعيا إياهم الى اغتنام هذه الفرصة لدعم كل الأحرار في لبنان، وتوجّه اليهم بالقول: "ساعدونا على تحقيق الحياة الديمقراطية والحضارية في لبنان".

وقال: "أنتم تعرفون الحقيقة ولا أحد يمكنه التأثير عليكم لا بالخدمات ولا بالمال ولا بالسلاح، فلديكم الحرية والقدرة على الاختيار وفق أساس واحد هو قناعاتكم، فلا أحد قادرا على أن يمون عليكم، ولهذا نحن بحاجة إليكم لأنكم أحرار لتعبّروا عن رأيكم من دون حسابات، وهذه فرصة للبلد لتؤثّروا وتساهموا في ايصال أشخاص كفوئين ولديهم مشروع ويعملون لمصلحة البلد، مضيفا: وإن كنتم بعيدين عن مراكز الاقتراع التي توزّعت بطريقة عشوائية وفي بعض الأحيان لحسابات انتخابية ضيقة، فلتعطوا الوقت للتعبير عن آرائكم في صندوق الاقتراع لمصلحة كل المناضلين في لبنان الذين يقولون الحقيقة ويضحون ويعملون من دون حساب ويأخذون المعركة في صدرهم، وأردف: نحن بحاجة إليكم، بحاجة لكيلا يبقى أحد منكم في البيت، انزلوا واقتراعو وعبّروا عن آرائكم وساهموا في إيصال المعارضة وأشخاص أحرار ليدخل أكبر عدد منهم الى المجلس النيابي ويدافعوا عن الشعب اللبناني".

وأكد الجميّل أننا برهنّا من خلال القرار الصادر عن المجلس الدستوري والذي علّق العمل بالمادة 49 من الموازنة أننا ببضعة نواب قادرون على حماية لبنان وأن نعيد الانتظام الى الحياة الدستورية والى المالية العامة، كما برهنّا أننا قادرون على التحقيق إن كنا نملك الإرادة والجرأة على المواجهة إن كنا لا نخاف، فقد كنا 5 نواب ضد 120 نائبا ولم نخف، واستمرينا وثابرنا وردّينا الحق للبنانيين، لأننا تسلحنا بالحق والحقيقة وبالعلم والدراسات لأننا دقّقنا وفضحنا، وقد حذرناهم داخل مجلس النواب وكان بإمكانهم ان يجنّبونا الطعن ويجنبوا البلد كل النقاش لو أصغوا إلينا عندما حذّرناهم من هذه المادة لكنهم أصروا عليها وصوّتوا عليها جميعهم ما عدا انا بصفتي ممثلا لنواب الكتائب والنائب سيرج طورسركيسان، فيما كل باقي الكتل الموجودة في الحكومة والتي صوتت على الموازنة بالاجماع، عادت وصوتت عليها في المجلس النيابي ولم تصغي إلينا".

وأضاف الجميّل:"بعدما اعترضنا على المادة 49 شوّهوا الحقائق واليوم المجلس الدستوري قال كلمة الحق لانه يقرأ الدستور ويتكلم الحقيقة والمنطق وهذا اكبر دليل على ان وجود نواب احرار في المجلس يغيّرون المعادلة لانهم يملكون الكفاءة ويعملون لمصلحة البلد من دون حسابات وهم مستعدون للوقوف في وجه الكل ولا يخافون من احد ولا احد يمون عليهم وهم لا يُشرون ولا يباعون".

وتابع:"اذا بهذا العدد الصغير حققنا ما حققناه فكيف اذا كنا اكثر من عشرة نواب فهذا متوقف على الشعب اللبناني الذي لديه وحده القدرة على الاتيان بنواب احرار لوضع البلد على السكة الصحيحة والبنيان الحقيقي ".

واكد انه اذا كنا في المعارضة فستضرب الحكومة الف حساب قبل ان تقرّر وتخطئ واذا كنا في السلطة فسننفذ مشروعنا اي 131 خطوة لمستقبل لبنان " داعيا الناخبين الى التواصل معنا لمعرفة مرشّحي المعارضة في كل المناطق.

وتوجّه الى الناخبين في الداخل والخارج بالقول:" نتّكل عليكم ونتوجّه اليكم للقول ان اي قرار ستأخذونه غدا سيؤثر على السنين الاربع المقبلة وانتم تقرّرون مصير لبنان فالقرار بيدكم إمّا ان يبقى لبنان كما هو إمّا ان يتطوّر مع نوعية جديدة من الحكام الذين يعملون لمصلحة البلد كما اننا ندعوكم لقراءة المشاريع الانتخابية وهي قليلة جدا ومشروعنا موجود ويمكنكم الإطّلاع عليه وبناء عليه اعطونا ثقتكم وبناء على ادائنا وتجربتكم معنا قرِّروا ما اذا كنتم ستعطونا صوتكم ام لا ".

وختم الجميّل رسالته بالقول:" نضع انفسنا تحت المساءلة والمحاسبة وانتم تقرّرون اي لبنان تريدون وندعوكم كي تضعوا يدكم بيدنا للنهوض بالبلد والاتيان بمن يعمل لمصلحة الشعب اللبناني ومن لديه الاخلاق والكفاءة".

المصدر: Kataeb.org