الجميّل في "دق الجرس": الانتخابات المقبلة ثورة وصرخة بوجه اداء السلطة وكل الاخطاء القائمة

  • محليات

أكّد رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل عبر برنامج "دق الجرس" من mtv ان الدفاع عن لبنان واجب كل مواطن والشهداء يشجّعوني على الحفاظ على الوطن والاهم ان نعيش ببلد حر ومستقل على قدر طموحات الشعب.

وقال:"من حق كل انسان ان يعمل في سبيل وطنه والناس تختار ما اذا كانت تريد ان اكمل او لا وانا مقتنع بسياستي وخدمة بلدي".

وأضاف:" انا وصلت بثقة الناس وعندما يسحبونها مني اعود الى منزلي".

ولفت الجميّل الى انه يريد اقسى حكم على قتلة الوزير الشهيد بيار الجميّل "وانا منذ زمن ضد عقوبة الاعدام ومع ان يتّخذ القضاء العقوبة الاقسى كالاشغال الشاقة مع المؤبّد" مشيرا الى ان الخطر على حياته موجود دائما ولكنه قرر ان يعمل وكأن هذا الهاجس غير موجود.

واعتبر ان ثمة امورا مشتركة مع القوات كالسيادة والاستقلال ودولة القانون ونقاطاً مختلفة كالطريقة التي توصلنا الى هذه الاهداف كالانتخابات الرئاسية والمشاركة في الحكومة والموافقة على قانون الانتخابات وهو ما ابعدنا عن القضية الاساسية اي السيادة والاستقلال.

الجميّل اشار الى انه يعبّر عن الثورة على ما هو قائم من فساد وهدر داخل مجلس النواب وفي الاعلام وفي الانتخابات النيابية المقبلة سنكمل بالصرخة مشددا على ان الانتخابات المقبلة ثورة وصرخة بوجه كل الاخطاء القائمة.

وجدد التأكيد انه ليس مقتنعا بسياسة رئيس الحكومة سعد الحريري وفي السياسة نحن معارضون وقال:"شعرنا ان الحكومة مركّبة على قياس فريق معيّن وبالتالي لم ارض ان اكون شاهد زور ونعود فنستقيل".

 وأضاف:"اغتالوا الرئيس الشهيد رفيق الحريري كي لا يتحوّل الى المعارضة واستشهاده ولّد الاستقلال الثاني للبنان".

ورأى الجميّل ان "خروج الحريري أثناء كلمتي لمرات عدة في مجلس النواب لا يليق به ولم أتأثر والتصرف أذاه هو لا أنا والاهم في النظام الديمقراطي ان يسمع من في الحكومة الى المعارضة" مضيفا:"مشكلتهم انهم لا يريدون الانتقاد ولا اقتراحاتنا العمليّة ".

واكد ان التصويت الالكتروني هدفه فضح النواب والحياة في البرلمان يجب ان تكون شفافة .

وطلب من رئيس الحكومة سعد الحريري ان يقول انه ضد وجود سلاح حزب الله وان نفتح حوارا حول الموضوع لانه لا يجوز ان نستمر بجيشين وقال:" لا نطلب نزع سلاح حزب الله بالقوة ولكن على الاقل يجب ان لا توافق الدولة على شرعية السلاح وعليها ان تعمل لحل لان السلاح يؤثر على الاقتصاد والديمقراطية وبالحوار نحلّ الموضوع ويجب ان يقبل حزب الله بالمساواة مع اللبنانيين ونحن اكثر من يفهم الشهادة لانه ذهب لنا عدد كبير من الشهداء".

وعن ملف النفايات، جدّد الجميّل التأكيد على ان الحل يقوم على الفرز واعادة التدوير واكثرية الدول في العالم تعتمد هذه الطريقة و"مشكلتي مع الطريقة التي تدير بها السلطة موضوع النفايات".

وعن تعدد الطوائف في لبنان، لفت الجميّل الى ان المطلوب ان ينظّم لبنان الاختلاف وان يكون الانتماء لدى جميع الطوائف للبنان مع احترام الخصوصيات ويجب ان يكون التنوّع الطائفي غنى للبلد.

المصدر: Kataeb.org