الحريري سلّم عون صيغة حكومة وحدة وطنية سريّة: الرئيس أبدى ملاحظاته والتشاور مستمر

  • محليات
الحريري سلّم عون صيغة حكومة وحدة وطنية سريّة: الرئيس أبدى ملاحظاته والتشاور مستمر

لفت مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية الى ان الرئيس ميشال عون تسلّم بعد ظهر اليوم من الرئيس المكلف سعد الحريري صيغة مبدئية للحكومة الجديدة، وقد ابدى الرئيس بعض الملاحظات حولها استنادا الى الاسس والمعايير التي كان حدّدها لشكل الحكومة والتي تقتضيها مصلحة لبنان.

واكد مكتب الاعلام ان الرئيس عون سيبقى على تشاور مع الرئيس المكلف تمهيدا للاتفاق على الصيغة الحكومية العتيدة.

وكان الحريري قد لفت بعد لقائه عون في القصر الجمهوري في بعبدا الى ان "هناك صيغة موجودة واساسها كما قلت في السابق انها حكومة وحدة وطنية لا ينتصر فيها أحد على الآخر، وكل الفرقاء يقدّمون تضحية بشكل ما وعلى هذا الاساس انطلقت وسلّمت الرئيس صيغة مبدئية ونحن بانتظار الموافقة عليها".

 وقال الحريري:"ان الصيغة التي سلّمتها الى الرئيس عون مبدئية وسنرى اذا كان بإمكاننا الوصول الى نتيجة حولها ولم ندخل في الاسماء اليوم وسيكون هناك كلام آخر".

وأضاف:" فخامة الرئيس وانا نضع البلد امامنا ونعمل على اساس البلد ودائما متفائل عندما أزور الرئيس عون".

وردا عن سؤال، اكد الحريري ان الصيغة التي قدّمها تختلف كثيرا عن السابقة لافتا الى انه وضعها قبل لقائه رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل".

وشدد على ان "الصيغة الحكوميّة لا احد يملكها الا فخامة الرئيس وانا ولم تناقش مع احد وافكارها اخذتها من كل القوى وهي ليست موجودة الا عند الرئيس وعندي".

مصادر مطلعة اشارت للـLBCI الى ان كلام الحريري من بعبدا يعكس واقع ما حصل والصيغة تضمّنت حصص الكتل مع الحقائب من دون أسماء وهي مؤلفة من 30 مقعدا وزاريا ورئيس الجمهورية والرئيس المكلف وحدهما على علم بتفاصيل الصيغة ولا كلام آخر.

وكان الحريري قد استقبل في "بيت الوسط"، وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال جبران باسيل. وتخلل اللقاء مأدبة غداء تركز البحث خلالها على الجهود المبذولة لتشكيل الحكومة الجديدة.

 

المصدر: Kataeb.org

popup closePierre