الحواط: الإحتلال السوري لم يشرّع يوما والبرهان ان الرئيسين سركيس والجميّل طالبا رسميا بانهائه

  • محليات
الحواط: الإحتلال السوري لم يشرّع يوما والبرهان ان الرئيسين سركيس والجميّل طالبا رسميا بانهائه

لفت الرئيس الأسبق لبلدية جبيل زياد الحواط الى ان اللبنانيين لم ينسوا بعد المآسي التي تسبّب بها الاحتلال السوري للبنان على مدى 15 سنة. وانتقد سعي البعض الى تزوير التاريخ والحقائق، مذكّراً بأن هذا الاحتلال مسؤول عن نهب خيرات البلد واغتيال خيرة قادته من الرئيس بشير الجميّل والرئيس رنيه معوّض مروراً بالمفتي الشيخ حسن خالد والزعيم كمال جنبلاط وصولاً الى الرئيس رفيق الحريري وغيرهم من الشهداء الأبطال.  وسأل: "كيف ننسى حرب المئة يوم في الأشرفية، وحصار زحلة والمجازر في القاع وسائر المناطق، والقصف على المدن والبلدات الآمنة ؟ وكيف ننسى حكم الوصاية وممارساته، وما تسبّب به من هجرة لبنانية واسعة؟ 

وعن القول بالأمس ان الحكومات اللبنانية شرّعت وجود الجيش السوري في لبنان، لفت حواط الى ان الرئيسين الياس سركيس وامين الجميّل وجّها خلال فترتي حكمهما، رسائل رسميّة الى جامعة الدول العربية للمطالبة بانهاء مهمّات قوات الردع العربيّة في لبنان، فنّدا فيها ممارسات جيش الاحتلال السوري بعدما تحوّل الى طرف في الحرب  .

وشدّد حواط على اولوية المعالجات الاقتصاديّة، مطالباً  بمعالجات جذريّة تقوم على وقف الصفقات والهدر وتحقيق الاصلاحات المطلوبة بعدما لامس الدين العام ال 80 مليار دولار، وايجاد حلّ لمشاكل الكهرباء، النفايات، السير وغيرها.

المصدر: Kataeb.org