الخطيب يكشف: وزراء القوات سبق ووافقوا على خطة الكهرباء

  • محليات
الخطيب يكشف: وزراء القوات سبق ووافقوا على خطة الكهرباء

كشف وزير البيئة طارق الخطيب أن "هناك موافقة من قبل مجلس الوزراء على خطة الكهرباء وحتى وزراء القوات سبق ووافقوا عليها في مجلس الوزراء"

وفي ما يخصّ ملف المرامل والكسارات الذي أثير يوم أمس الأربعاء في جلسة الحكومة، رأى الخطيب أنه "وُضع حدّ للمزاجية والإنتقائية في مجلس الوزراء امس ولم يكن هناك اشتباك بيني وبين الوزير نهاد المشنوق الا أنه كان هناك اجتهاد مني ومن المشنوق من أجل المصلحة العامة".

وأوضح، في حديث لصوت لبنان 100.5، أن "الجنة الوزراية التي اجتمعت برئاسة الحريري قررت التالي: المرامل المرخصة تعمل، اما غير المرخصة فتنقل مخزونها خلال مهلة شهر، على أن تتقدم لتسوية وضعها والحصول على الترخيص، أما اذا لم تسوّي وضعها فتتوقف عن العمل عند انقضاء مهلة الشهر"، مضيفا أن "المشنوق أصدر تعميما لقوى الأمن الداخلي أعاق تنفيذ القرار الذي اتخذته اللجنة الوزارية ويوم أمس أعيد العمل بهذا القرار".

واعتبر أن "السياق الطبيعي للنقاش هو على طاولة مجلس الوزراء فهنا يكون حرا ومفتوحا، اما الخروج عن طاولة مجلس الوزراء لتسجيل بطولات في غير مكانها، فهو تجاوز لأصول العمل المؤسساتي".

وفي ملف قانون الإنتخابات النيابية، أشار الخطيب الى أنه لا يمكن إقرار قانون خارج القيد الطائفي من دون تحقيق العلمنة الشاملة وإقرار قانون أحوال شخصية موحّد واذا سيبقى الموضوع طائفي مغلف بالوطنية لا يمكن أن نتكلم بالعلمنة"، مضيفاً "أننا نطرح القانون التأهيلي ببُعد وطني ولا يمكن أن نُتّهم بالطائفية".

وقال: "المسيحيون مظلومون في قانون الإنتخابات ويجب تحسين تمثيل المسيحيين ولا بدّ من ايجاد حل فالجميع مقتنع ومعارض للتمديد ولا خيار الا اقرار قانون انتخابي عادل والرئيس عون حريص على إقرار قانون إنتخابي عادل يراعي صحة التمثيل".

 

المصدر: Kataeb.org