الخلاف يتفاقم...تيمور لا يشارك في أنشطة الحريري!

  • محليات
الخلاف يتفاقم...تيمور لا يشارك في أنشطة الحريري!

غرّد النائب وليد جنبلاط قائلا:"الى الرفاق والمناصرين ان الندوات الحزبية اثبتت نجاحها اكثر من المهرجانات الشعبية.لذلك لن يقام اي مهرجان في الشوف وفي المختارة تحديدا ، اما الاقليم فسيجري تحضير للقاء مع الفاعليات وانصح بان يستبدل مهرجان عاليه بلقاءات مع فاعليات وعائلات عاليه."

وأضاف:"ان التجربة اثبتت ان الندوات الانتخابية افضل بكثير من المهرجانات الجماهيرية وما يرافقها من مسيرات ومظاهر تشكل ازعاجا للمواطنين .لذا تم الغاء مهرجان المختارة وعاليه اما في الاقليم فان الترتيبات تجري لتحضير لقاء مع الفاعليات وسيتم تحديد المكان والزمان مع الرفاق".

وكان مفوّض الإعلام في الحزب التقدمي الإشتراكي رامي الريّس قد اعتبر أن "الشراكة السياسية إما أن تكون كاملة أو لا تكون"، معتبراً أن "سلسلة من الخطوات الآحادية التي إتخذها تيار المستقبل لا تصب في تعزيز الشراكة، كالإصرار على بعض الترشيحات في مرحلة تشكيل اللوائح، أو إستبعاد النائب أنطوان سعد بطريقة غير لائقة، أو القيام بخطواتٍ لا تتناسب مع طبيعة العلاقة التاريخية بين الطرفين."

واضاف الريس في حديث لـmtv: "صحيح أن ثمة خلط أوراق قد حدث في التحالفات وبعضها كان هجيناً وبعيداً عن المضمون السياسي ويقتصر على تحصيل الحاصل، ولكن الصحيح أيضاً أن حقبة ما بعد الإنتخابات قد تشهد مزيداً من الخلط لهذه الأوراق".

مفوضية الإعلام في الحزب التقدمي الإشتراكي أصدرت ما يلي:"تناقلت وسائل الإعلام خبرا، يؤكد مشاركة رئيس لائحة المصالحة تيمور جنبلاط في المهرجان الذي يقيمه تيار المستقبل اليوم للرئيس سعد الحريري في برجا، وهو ليس صحيحا".
وأكدت "المفوضية" أن "تيمور جنبلاط ليس مشاركا في هذا المهرجان أو سواها من الأنشطة التي تقام خلال هذا النهار لمناسبة زيارة الرئيس الحريري الى الإقليم". 

في هذه الاجواء، جال رئيس الحكومة سعد الحريري في اقليم الخروب واكد من برجا ان الإقليم أصبح رقما أساسيا في المعادلة السياسية في جبل لبنان وقال:"مطالب برجا وحقوقها أمانة عندي شخصياً ومركزها في قلوبنا ولا أحد يهزه".

 

المصدر: Kataeb.org

popup close

Show More