الرئيس الجميّل استقبل العسكريين المتقاعدين وجرى البحث بالإجحاف الذي لحق بهم في قانون السلسلة

  • محليات
الرئيس الجميّل استقبل العسكريين المتقاعدين وجرى البحث بالإجحاف الذي لحق بهم في قانون السلسلة

استقبل الرئيس أمين الجميّل في مقره في بيت المستقبل سراي بكفيا وفدا من الهيئة الوطنية لمتقاعدي القوى المسلحة برئاسة العميد الركن مارون خريش وعضوية ضباط الهيئة وشارك في اللقاء مستشار الرئيس الجميّل المحامي سياسين ساسين. وعرض الوفد للرئيس الجميّل الإجحاف الذي لحق بمتقاعدي القوى المسلحة في قانون سلسلة الرتب والرواتب.

اثر اللقاء اعلن العميد المتقاعد سامي الرماح: عرضنا للرئيس الجميّل الذي هو مرجعية وطنية الإجحاف الذي لحق بنا نتيجة اقرار سلسلة الرتب والرواتب، وعلمنا بأن كتلة نواب الكتائب ستبادر الى تقديم مشاريع قوانين وطعون ببعض مواد التشريع الذي اقره مجلس النواب. فنحن كمتقاعدين نرفض الإجحاف الواقع علينا ونرفض ان نعامل كأبناء الجارية وغيرنا يعامل كأبناء الست، ففي حين ينال اي موظف في القطاع العام زيادة تبلغ 140 او 150 بالمئة على راتبه، ينال العسكري الذي استشهد في عرسال ورأس بعلبك من اجل حرية لبنان واستقلاله اقل من 53 بالمئة من الزيادة المعطاة لبقية الموظفين، وهذا الأمر فيه اجحاف، فالمتقاعد او العسكري في الخدمة الفعلية الذي يموت كل اليوم ويقع منه المعوق والجريح والشهيد لا يعامل بهذه الطريقة.

وقال: نحن المتقاعدون تعرضنا لظلم كبير جدا جراء هذه السلسلة، ونحن نعترض من خلال جولاتنا على المرجعيات الوطنية على ما حصل، ونطالب كل المسؤولين بإعادة التدقيق بهذا الموضوع لأن السير بالسلسلة كما وردت ظلم ما بعده ظلم. ما نطلبه هو العدالة اي توزيع 1200 مليار بالعدل ولكنهم زادوا على هذا المبلغ نحو 600 مليار ولم يعدلوا، الدستور اللبناني في المادة السابعة منه يقول المواطنون اللبنانيون متساوون امام القانون في الحقوق والواجبات، لذلك نطالب باعادة النظر بهذا الموضوع وبانصاف المتقاعدين والعسكريين وبقية الموظفين.

المصدر: Kataeb.org