الراعي اختتم زيارته الرسمية للأردن

  • محليات
الراعي اختتم زيارته الرسمية للأردن

اختتم البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي زيارته الراعوية والرسمية للمملكة الأردنية الهاشمية بلقاء عشاء أقامه على شرفه رئيس الجالية اللبنانية في الأردن فؤاد أبو حمدان، بحضور فاعليات أردنية رسمية وسياسية واجتماعية واقتصادية وأبناء الجالية اللبنانية، وانضم إلى الحفل النائب الياس بو صعب.

أبو حمدان
ورحب أبو حمدان بالبطريرك الراعي والوفد المرافق والحضور، وقال: "إن حضوركم اليوم بيننا وسام أحمله على صدري مدى الحياة، فأنتم الرجل الوطني العربي الشجاع، وصوتكم الصارخ في برية هذا العالم لا ينادي إلا بالمحبة والشركة".

البطريرك الراعي
بدوره، شكر البطريرك الراعي ل"أبو حمدان وعقيلته جيهان هذا الحفل"، مجددا "تحياته للملك عبد الله الثاني ورئيس الوزراء على الدعوة الرسمية لزيارة الاردن"، وقال: "زرنا مناطق لم نلتق فيها، إلا بشعب طيب محب صاحب عاطفة يتحدث لغة الانسانية التي تجمع كل الناس. وكان تأكيد على هذا التقارب العاطفي بين بلدينا وشعبينا، ونحن نرفع صلاتنا لتنعم الشعوب والاراضي المقدسة بالسلام، هذه الاراضي التي شهدت على تجليات السيد المسيح. ولا يمكننا الصمت على تهويد الأراضي المقدسة لأنه إقصاء للمسيحيين والمسلمين، وهذا هو موقفنا الذي نعلنه أمام العالم أجمع والأسرة الدولية، ونحن لا نريد أن تكون في زمن العولمة أي أحادية أو إقصاء".

أضاف: "كما تعرفون، فإن البعض المغرض يحكي عن صراع حضارات وثقافات عندنا، لكننا على العكس من ذلك علينا التماسك بوجه هذه الموجة المغرضة لنحافظ على الثقافة، التي تميزت بها بلادنا".

المصدر: وكالة الأنباء الكويتية