الراعي: الشعب اللبناني فقد ثقته اليوم اكثر من الامس بالسلطة

  • محليات
الراعي: الشعب اللبناني فقد ثقته اليوم اكثر من الامس بالسلطة

أكد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي ان "الحياة الوطنية لا تستقيم اذا لم يتّصف اصحاب السلطة بالتجرد والتواضع"،  مستنكرا اهمال الاقتصاد والاستيلاء على المال العام، مؤكدا ان الشعب اللبناني فقد ثقته اليوم اكثر من الامس بالسلطة.

كلام البطريرك الراعي جاء خلال عظة قداس الاحد الاول في الديمان وعاونه فيه لفيف من المطارنة والكهنة وحضره جمع من المؤمنين.

بعد الانجيل المقدس القى غبطته عظة تحدث فيها عن زكا العشار ثم تناول الوضع الراهن وقال: "لا تستقيم الحياة الوطنية ومسيرة الدولة، إذا لم يتّصف أصحاب السّلطة بفضيلتي التجرّد والتواضع. هذا هو أصل الأزمة السياسية الراهنة عندنا، أعني أزمة تعثّر تأليف الحكومة. أليس لأن كلّ فريق متمسّك بمصالحه وحصّته ومكاسبه وحساباته؟ فلو تجرّدوا وتواضعوا، مثل زكّا العشّار، لتألّفت الحكومة للحال! ولو تحلّوا بفضيلة الرجاء واتّكلوا على عناية الله، وأفسحوا له في المجال ليظهر تجلّياته، لاتّخذوا قرارات شجاعة وانتصروا بها على ذواتهم، كما فعل زكّا. إنّ المتجرّد المتواضع يترك مجالاً لعمل الله في حياته، مع ما له من نتائج عظيمة لخيره وخير الجماعة".

المصدر: Kataeb.org