الراعي وصل الى قطر: لتوطيد الصداقة بين البلدين

  • محليات
الراعي وصل الى قطر: لتوطيد الصداقة بين البلدين

 وصل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، والوفد المرافق الى مطار الدوحة، وكان في استقباله وزير الدولة السفير حمد بن عبد العزيز الكواري، مدير ادارة المراسم السفير ابراهيم يوسف فخر، سفير لبنان في قطر حسن نجم والبعثة الدبلوماسية ووفد الجالية اللبنانية.
وردا على اسئلة الصحافيين اعرب الراعي عن شكره لقطر لتقديمها ارضا لبناء كنيسة مار شربل عليها. وقال:"لكون قطر قدمت ارضا لبناء كنيسة للقديس شربل عليها، فهذا امر يشدد العرى واواصر العلاقة بين البلدين، فالقديسين يجمعون الناس ببعضهم البعض".
ووجه تحية شكر للامير الذي خصص الارض لبناء الكنيسة قائلا:"انه يعرف ان مار شربل يشدد روابط الصداقة الكبيرة بين قطر ولبنان، وعلينا كلبنانيين ان نوطد هذه الصداقة سواء في قطر او في لبنان"، كما حيا الجالية اللبنانية وقال:"نحن نفتخر بها اينما وجدت، كما نشكر قطر لاستقبالها ابناء جاليتنا الموجودين هنا، وكأنهم في وطنهم. لطالما سمعنا ان اللبنانيين يعملون في قطر بجهد كبير لتأمين معيشتهم ولكن ايضا، لديهم ولاء للدولة ويساهمون بشكل كبير بنموها وازدهارها".
بدوره قال الكواري:"نحن سعداء لاستقبال غبطتكم، فهذه الزيارة ذات الطابع الثقافي والحضاري والديني تحمل اهمية جدا، ونتمنى ان تتكلل بالنجاح. نحن نحب الجالية اللبنانية، ونقدر لها دورها في نهضة قطر".



المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام