السعوديّة تعدم لبنانيّاً

  • إقليميات
السعوديّة تعدم لبنانيّاً

أعدمت السلطات السعودية في منطقة تبوك سعوديا دين بتهمة قتل سعودي آخر عبر سكب مادة البنزين عليه وإشعال النار فيه اثر خلاف بينهما، ولبنانيا دين بتهمة محاولة تهريب كمية من حبوب الكبتاغون.

وتلقت عائلة اللبناني خبر الاعدام، وهو كان يعمل كسائق شاحنة خارجية وكان ينقل البضائع الى جميع الدول العربية، ومنذ حوالى الثلاث سنوات تم اعتقاله مع شاحنته من قبل السلطات السعودية اثناء دخوله اراضي المملكة حيث ضبطت معه كمية من الحبوب المخدرة مخبأة داخل شاحنته.

وفي البيان الذي أصدرته وزارة الداخلية السعودية اليوم ونشرته وكالة الانباء السعودية الرسمية "واس": تم القبض على المدعو د. أ. ح. (لبناني الجنسية) عند قيامه بتهريب كمية من حبوب الإمفيتامين المحضورة، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بما نسب له وبإحالته إلى المحكمة صدر بحقه صك شرعي يقضي بثبوت ما نسب إليه شرعاً والحكم بقتله تعزيراً وأيد الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا وصدر أمر ملكي يقضي بإنفاذ ما تقرر شرعاً، وتم تنفيذ حكم القتل في الجاني اليوم الثلاثاء 4 /11 /1439هـ في منطقة تبوك."

واضاف البيان "وزارة الداخلية السعودية إذ تعلن ذلك لتؤكد للعموم حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على محاربة المخدرات بأنواعها لما تسببه من أضرار جسيمة على الفرد والمجتمع وإيقاع أشد العقوبات على مرتكبيها مستمدة منهجها من شرع الله القويم وهي تحذر في الوقت نفسه كل من يقدم على ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره - والله الهادي إلى سواء السبيل."

وكانت قد أعدمت السلطات السعودية ايضا في جدة خمسة أشخاص هم سعوديان وثلاثة تشاديين، بعدما دينوا بضرب واختطاف وقتل حارس مستودع باكستاني الجنسية بهدف السرقة.

المصدر: Agencies