السيّد: مشروع عون الاصلاحي تعرض لانتكاسة

  • محليات
السيّد: مشروع عون الاصلاحي تعرض لانتكاسة

رأى النائب جميل السيد انه لا يمكن لاي دولة ان تشن حربا اقتصادية على بلد مفلس كلبنان، لافتا الى ان ايران تعيش حربا اقتصادية منذ الاطاحة بنظام الشاه، معتبرا ان النظام الايراني لم يضعف اقتصاديا بالرغم من الضغوط الكبيرة التي تمارس عليه.

ولفت السيد في حديث عبر "المنار" ان العاصفة التي يعيشها لبنان اشد وطأة من العاصفة "نورما"، مشيرا الى ان الدولة تتحلل بفعل العواصف السياسية التي تمر بها والتي الغتها.

اضاف: "الدولة مجزأة الى أربع قطع فكل كل طائفة أصبحت دولة، معتبرا ان الدولة التي يريدون تقسيمها أخطر من قوة ​السلاح​ حيث أنهم لم يتركوا مجالا واحدا لمن هو محايد للدخول الى الدولة.

وردا على سؤال قال: الدولة غير موجود فعلى من تثور؟ مستدركا القول الا اذا كل طائفة قامت بثورة داخل دولتها.

حكوميا، طالب السيد "بحكومة "تضبّ" الـ4 دول في لبنان اي الشيعة والسنة والمسيحيين والدروز، لافتا الى ان واقع البلد يحتاج لحكومة "فشة خلق".

وكشف السيد عن مصارحته رئيس الجمهورية ميشال عون ان النظام السوري لم يعد في لبنان ليقدم له القوة كذلك الدستور نظرا للتعديلات التي ادخلها "اتفاق الطائف" على صلاحيات رئيس الجمهورية، مؤكدا ان مشروع الرئيس عون الاصلاحي تعرض لانتكاسة وهذا بسبب الشروط التي فرضت عليه ورافقت وصوله الى سدة الرئاسة.

 

 

المصدر: Kataeb.org