الضمان الاجتماعي بخطر؟

  • محليات
الضمان الاجتماعي بخطر؟

طمأن مدير عام الضمان الاجتماعي محمد كركي في حديث عبر صوت لبنان 100.5 ان أوضاع الضمان ليست بخطر انما على الدولة دفع مستحقاتها التي بلغت 1900 مليار ليرة، مشيرا الى ان هناك مشكلة في التعاطي مع الضمان ويجب تأمين الاموال اللازمة.

وتابع: "لا خطر على مستقبل الضمان ولا ضرورة للتهويل على المواطنين، انما هناك مشاكل يجب معالجتها كالادوية المستعصية وديون الدولة، اضافة الى موضوع جديد طرأ مؤخرا وتفاجأنا به وهو تمرير مادتين في الموازنة على درجة كبيرة من الخطورة، الاولى متعلقة بحصر براءة الذمة بالتصفية والشطب، أما المادة الثانية فتتعلق بتقسيط دبون الدولة  دون فائدة ما يعني استنزاف الاموال".

وكان قد حذر وزير الصحة غسان حاصباني من انهيار النظام الصحي التابع للضمان الاجتماعي في السنوات المقبلة ما أثار مخاوف المعنيين والمستفيدين من تقديماته. وقال لـ"النهار" أن "ثمة مضمونين وبسبب عدم قدرتهم على دفع تكاليف بعض الادوية سلفاً وخصوصاً أدوية الامراض المستعصية والمزمنة والادوية غير المدرجة على لوائح الضمان أو حتى تلك المدرجة، يأتون الى وزارة الصحة للحصول عليها من دون مقابل، لذا من الضروري أن يعمد صندوق الضمان الى ايجاد آلية تخول المرضى المضمونين الحصول على الدواء عبر دفع النسبة التي تتوجب عليهم أي 5%". وإذ أثار تساؤلات عن مسألة عدم وجود اموال كافية في الضمان وضعف قدرته على التغطية الصحية، أكد ضرورة "أن ننظر جدياً في تنظيم الجهات الضامنة وتوحيد معايير تقديماتها الى أن نصل الى توحيد هذه الجهات على نحو أشمل".

وفيما لم يشأ حاصباني أن يفهم من كلامه أنه تهويل بقصد إخافة اللبنانيين، أصر على ضرورة التحذير من هذا الوضع "الذي سيؤدي لا محالة الى انهيار النظام الصحي إذا استمر الوضع كما هو من دون تصحيح المسار وخصوصاً حيال النظر في مسألة تأمين التمويل اللازم للضمان".

 

المصدر: Kataeb.org