الطيران الإسرائيلي يحلّق بكثافة في المناطق اللبنانية ويقصف أهدافًا في سوريا

الطيران الإسرائيلي يحلّق بكثافة في المناطق اللبنانية ويقصف أهدافًا في سوريا

أفادت الـLBCI أن طائرات إسرائيلية قصفت من فوق البقاع أهدافا في الاراضي السورية.

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام أن سربا من الطيران الحربي الإسرائيلي، نفذ غارات وهمية حوالي الساعة السابعة والثلث مساء اليوم فوق بلدة اليمونة، وحلق على مستوى منخفض على تخوم المنقلب الشرقي لسلسلة جبال لبنان الغربية، وتزامن ذلك مع دوي انفجارات قصف الطيران الإسرائيلي لمواقع داخل الأراضي السورية. 

وفيما افادت سبوتنيك عن سلسلة انفجارات في محيط معامل الدفاع في منطقة الزاوي بريف حماة الغربي في سوريا، ذكرت معلومات صحافية ان الطيران الإسرائيلي إستهدف مركز البحوث العلمية ومعامل الدفاع في قرية "الزاوي" (14 كلم شمال مصياف) بريف حماه بخمسة صواريخ.

ونقل عن مصدر عسكري قوله إن مركز البحوث الذي قصفته إسرائيل في مصياف هو مركز أبحاث عسكري لإنتاج الأسلحة الكيماوية.

ونقلت وسائل إعلام عن مصادر المعارضة السورية قولها إن عددا من القتلى والجرحى من عناصر حزب الله والحرس الثوري الايراني سقطوا في الغارات على ريف حماة.

ولاحقا ذكرت وكالة سانا السورية الرسمية ان الطيران الإسرائيلي أغار على مدينة مصياف السورية.

وأفاد إعلام النظام السوري أن دفاعات النظام الجوية أسقطت 3 صورايخ من اصل 4 أطلقت على أهداف في حماة.

 

تحليق مكثف للطيران الإسرائيلي في عدد من المناطق اللبنانية

وكان الطيران الاسرائيلي قد حلّق على مستوى منخفض في عدد من المناطق اللبنانية ما أثار الهلع لدى المواطنين.

فقد حلق الطيران الإسرائيلي على مستوى منخفض في ساحل المتن وكسروان وقرى جبيل.

وكانت الوكالة الوطنية للاعلام قد ذكرت ان طائرة استطلاع اسرائيلية من نوع Mk، حلقت فوق منطقة الشوف واقليم الخروب.

كذلك أفادت الوكالة الوطنية للاعلام انه ومنذ ظهر اليوم الأحد، والطائرات الاسرائيلية لم تفارق سماء الجنوب لاسيما منطقة الزهراني وتحديدا لجهة نهر الليطاني، وان "أزيز" ال"أم كا"، لا يغيب إلا عند مرور الطيران الحربي في الأجواء بين الحين والاخر.

المصدر: Kataeb.org