المرعبي: مكاتب حزب الله والوطني الحر لإعادة النازحين مهازل فولكلورية

  • محليات
المرعبي: مكاتب حزب الله والوطني الحر لإعادة النازحين مهازل فولكلورية

شدد وزير الدولة لشؤون النازحين في حكومة تصريف الأعمال معين المرعبي، في حديث تلفزيوني، على "رفض التنسيق المباشر مع نظام الأسد"، وقال: "نحن نحتضن الإخوة اللاجئين إنسانيا، وحتى الآن نجحنا كفريق سياسي داخل الحكومة اللبنانية، على نقيض "حزب الله"، بمنع أي إبعاد للاخوة اللاجئين، ولم تفلح كل ضغوطات الفريق الآخر بتغطية أي قرار حكومي يشكل خرقا للقوانين والاتفاقات الدولية الخاصة بحماية اللاجئين".

ورأى أن "على حزب الله أن يسحب ميلشياته من سوريا بدلا من محاولاته الفاشلة إظهار دوره كجمعية للهلال أو الصليب الأحمر عبر إعادة اللاجئين".

وردا على سؤال قال: "تقوم اللجنة الوزارية العليا الخاصة بملف النزوح السوري برئاسة الرئيس سعد الحريري والتي تضم كل الوزارات المعنية بالملف، من وزارة الدولة لشؤون النازحين ووزارات الداخلية والشؤون الاجتماعية والتربية والصحة وغيرها، بتقديم مقترحات إلى مجلس الوزراء الذي يقوم بدراستها وإقرارها. وليس لأي حزب سياسي، سواء "حزب الله" أو "التيار الوطني الحر" أو غيرهما أن يقوم بهذا العمل، فالحكومة كانت واضحة في موقفها من خلال مسارعة الرئيس الحريري إلى تلقف المبادرة الروسية، بصفتها دولة عظمى ولها التأثير الأهم على الأرض في سوريا وبإمكانها تقديم ضمانات لعودة الإخوة النازحين وضمان عدم التعرض لحياتهم".

وتحدث عن "استغلال "حزب الله" و"التيار الوطني الحر" فترة تصريف الأعمال، فأطلقا ما سمياه "مكاتب لإعادة النازحين"، وهي مهازل فولكلورية يجب وضع حد لها بمجرد تشكيل الحكومة العتيدة". 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام