المياومون يطالبون بدفع رواتبهم المستحقة... الاسمر: قطع الارزاق من قطع الاعناق

  • محليات

نفّذ العمال المياومون في مؤسسة كهرباء لبنان من جباة إكراء وغب الطلب ومتعاقدين اعتصاماً أمام وزارة الطاقة احتجاجاً على عدم دفع رواتبهم المستحقة والتي تعود الى اربعة اشهر.

واستنكر المياومون الوضع المذري الذي يمرون به، ولفت احد المتكلمين باسمهم الى ان "الف واربعمئة عائلة مرمية في الشارع بعد انتهاء العقد مع شركة دباس والاسوأ ان معضلتهم من دون امل ومن دون حل واضح للمستقبل".

وناشد الدولة باسم المياومين بدفع رواتبهم وتأمين ديمومة العمل، متسائلاً: اذا كان وضعنا على هذا الشكل قبل الانتخابات، فكيف سيكون بعدها؟ 

وتعبيراً عن تضامنه معهم، شارك رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الاسمر في الاعتصام، معتبراً ان " قطع الارزاق من قطع الاعناق". واستغرب عدم اكتراث المسؤولين لمأساة المياومين، متسائلاً: "الف و400 عائلة تحتاج الى رواتبها، فكيف لا يسأل المسؤول نفسه كيف يمكن لهؤلاء ان يعيشوا من دون رواتب ومن دون ضمان؟ ".

بناء عليه، اكد الاسمر ان الظلم يؤدي الى الانفجار، مكرراً صرخة المياومين ومطلبهم "بحل الموضوع والطلب فوراً بدفع رواتب المستحقة (4 اشهر) ثم الدفع المنتظم للرواتب".

يشار الى ان المياومين قطعوا الطريق امام المواطنين وبات السير شبه متوقف امام وزارة الطاقة، في حين ان احد المياومين رمى نفسه امام شاحنة كبيرة.

المصدر: Kataeb.org