اهالي حبوش وعربصاليم اعتصموا.. لاقفال مكب النفايات وايجاد حل جذري

  • محليات
اهالي حبوش وعربصاليم اعتصموا.. لاقفال مكب النفايات وايجاد حل جذري

أقفل عدد من أهالي بلدتي حبوش وعربصاليم صباح اليوم الطريق العامة التي تربط النبطية باقليم التفاح عند جسر الست زبيدة، احتجاجا على الاضرار الصحية والبيئية التي تلحق بهم جراء وجود مكب للنفايات قرب النهر بين البلدتين، وانبعاث الروائح الكريهة وانتشار الحشرات المنبعثة منه.

وتسبب اقفال الطريق، لبعض الوقت بزحمة سير قبل ان تعمد دورية من قوى الامن الداخلي على فتحها، لينفذ بعدها الاهالي اعتصاما في المكان، مطالبين "الجهات المعنية وبلديتي عربصاليم وحبوش بايجاد حل جذري ونهائي لهذه المشكلة الخطيرة".

ورفع المعتصمون، ومن بينهم فتية، لافتات كتب عليها "صحتنا وصحة اولادنا فوق كل اعتباراتكم وجمال ارضنا اهم من صفقاتكم"، "لا لنفايات المستشفيات، لا للمزيد من الامراض، لا للمزيد من الموت بالسرطان"، "نعم لاقفال مكب الموت المسرطن"، "ارحموا طفولتنا لنا الحق بالعيش السليم: لا تقتلونا"، "نريد بيئة نظيفة لا تورثونا الامراض، ماذا تركتم لغدنا".

وألقيت خلال الاعتصام كلمات اشارت الى المشاكل الصحية التي تصيب الاطفال في البلدتين بسبب الحشرات المنتشرة، وطالبت باقفال المكب فورا وبدون اي تبريرات من اي جهة كانت، ومحاسبة المسؤولين عن هذا المكب الخطير، وتوقيف كل من يلقي النفايات فيه التي تسببت باضرار في البيئة وفي النهر، اضافة الى تشويه المناظر الطبيعية.

وحذر المعتصمون من خطورة عمليات الحرق اليومي المتعمد للنفايات في المكب، خصوصا في فترة الليل للتغطية على الكمية المرمية فيه يوميا، وما تشكله روائح الدخان من اضرار صحية وبيئية كارثية.

بعد ذلك توجه المعتصمون الى المكب، واوقفوا شاحنة محملة بالنفايات الطبية من احدى مستشفيات المنطقة لرميها في المكب، ومنعوها من القيام بذلك، وهددوا بتنفيذ اعتصام دائم وتصعيد تحركهم لحين اقفال المكب.

المصدر: Kataeb.org