باسيل: أي محاولة لربط المساعدات بمسعى لتوطين نازحين او لاجئين مرفوضة

  • محليات
باسيل: أي محاولة لربط المساعدات بمسعى لتوطين نازحين او لاجئين مرفوضة

قال وزير الخارجية جبران باسيل إلى أنّ اسرائيل لا تحترم المبادئ الدولية والولايات المتحدة تدعمها رغم ذلك.

وأكّد باسيل في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم"، من موسكو، أنّ "هناك خلاف بيننا وبين واشنطن حول حزب الله فهم يعتبرونه ارهابياً أمّا نحن فلا"، مشدّداً أنّه "ليس هناك ما يمنع جميع الاطراف اللبنانيين من التعامل مع حزب الله، لأنه مكوّن لبناني وقوانين اميركا تعنيها".

وأشار إلى أنّ "لبنان يستطيع أن يكون بلداً منفتحًا وينسج علاقاته بالحفاظ على خصوصيته، وهو بلد التوازنات ومن مصلحته وجود توازنات داخلية وخارجية"، مؤكّداً أننا من الذين يبنون الجسور ولا نستطيع أن نميّز بين فئات شعبنا".

وعن المساعدات الأميركية، قال:"الاميركيون يقدمون مساعدات وهي غير مشروطة واذا حصل العكس لن يكون مقبولا فأي محاولة لربط للمساعدات بمسعى لتوطين نازحين او لاجئين مرفوضة"، فيما علّق على موضوع عودة النازحين السوريين قائلا: ان "كل كلام عن تعرض العائدين السوريين للتعذيب والتعسف هدفه منع العودة وطلبت من وزراء خارجية دول كبرى تزويدنا بمعلومات واكرر الدعوة لأن يتلقى لبنان اي معلومات جدية لنتابعها ونمنع لوقفها".

ونقل عن المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي ابلاغه كم التقى نازحين عائدين وانه سمع بتعرض البعض لمضايقات لكن قال ان لا شيء ملموسا لديه وادعو الاعلام للقيام بدوره".

الى ذلك، اشار الى انه "لا يجب ان يعتقد احد ان ضرب القضية الفلسطينية لن يطال كل دولة من دولنا ولبنان وحده قادر على اسقاط مخطط التوطين على ارضه فنحن ارض ضيافة واستقبال مؤقت ولسنا ارض نزوح".

وشدد باسيل على "اننا نريد علاقات استراتيجية مع روسيا واجدد الدعوة لقيام تحالف بين شركات اميركية وروسية في موضوع الغاز"، مضيفا: "على الصعيد العسكري روسيا موجودة في سوريا ولبنان ليس قادرا على شراء الاسلحة واذا كانت روسيا راغبة بالمساعدة كما نتلقى من اميركا فنحن لن نمانع طالما هي غير مشروطة ونحن على ثقة ان روسيا لن تطلب من لبنان ما يضر بمصلحته".

المصدر: Russia Today