بالصورة - طلقة نارية في الرأس أنهت حياة الشاب العشريني!

أوقفت القوى الأمنية في صيدا الفلسطيني "م. ح." للاشتباه به في جريمة قتل الشاب السوري زكريا طه فجر اليوم في محلة البولفار البحري الجنوبي للمدينة. وافيد أن المذكور اعترف على شخص آخر بهذه الجريمة يدعى "م. ف." فلسطيني الجنسية وتبين انه متواري عن الأنظار وهو قيد الملاحقة. وكلاهما من اصحاب السوابق في قضايا مخدرات.
وفي وقت سابق، كان قد عثر فجر اليوم في محلة البولفار البحري الجنوبي لمدينة صيدا على الشاب السوري زكريا طه في العقد الثاني من العمر مقتولا ومضرجا بدمائه نتيجة إصابته بطلق ناري في الرأس .
والمذكور يعمل في مقهى إكسبرس يعود للمدعو محمد س. في المحلة المذكورة.
وعلى الفور حضرت الى المكان القوى الامنية والأدلة الجنائية وبوشرت التحقيقات وتم نقل الجثة الى مستشفى صيدا الحكومي.

المصدر: Kataeb.org