بالصور- قطع طرقات واضراب تحذيري للنقل البري..

  • محليات

نفّذ اتحادات ونقابات قطاع النقل البري تحركا في عدد من المناطق عند الساعة السادسة صباحا، وتم قطع طريق الشام على مسلك واحد، وقطع اوتوستراد طرابلس – البحصاص، وطريق زحلة – الكرك، كما طريق عام شتورة.

هذا وبدأت الشاحنات بالتجمع على أوتوستراد الدورة، وذلك سعيا منهم للمطالبة بحقوقهم المتفق عليها منذ سنتين مع رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري ووزير الداخلية في حكومة تصريف الاعمال نهاد المشنوق.

وعقب التحرك، أعلن رئيس ​اتحاد النقل البري​​ بسام طليس ان المطلب الوحيد هو ان يكون المسؤولون صادقين بالتزاماتهم خصوصا وان المشنوق كان قد اعلن التزامه باصدار قرارات تتعلق ببنود الاتفاق منذ سنتين، لكن حتى تاريخه لم ينفذ اي بند".

طليس ومن امام وزارة الداخلية، تابع قائلا "لم يتحرك المعنيون ساكنا والاخطر ان الوزير اجتمع بقطاع النقل من دون ان يعي مشاكلنا".

وتوجّه للمشنوق بالقول "لا يهمنا ان كنت مسافرا او متواجدا في البلد، ان قررت الالتزام  لو كنت بالصين ستلتزم".

واشار طليس الى ان "الاربعاء المقبل يوم تصعيدي جديد وغدا تُحدد مناطق الاضراب المرتقب بهدف تنفيذ المطالب المحقة".

من جهته قال رئيس الاتحاد العام بشارة الاسمر "نحن مظلومون ولا نريد ان نظلم احدا ولكننا نحتاج اليوم لرفع الصوت ودعوة المسؤولين لتطبيق القوانين".

الى ذلك اكد نقيب اصحاب الشاحنات شفيق القسيس اننا "اليوم اضربنا نتيجة عدم تنفيذ مطالبنا ونركّز على تطبيق قانون السير بحذافيره وان تكون رسوم المرافئ موحّدة".

بدوره قال نقيب الصهاريج فادي ابو شقرا "مطلبنا هو عدم تنمير صهاريج خصوصية".

وتجدر الاشارة الى ان التحرك يجري وسط اجراءات امنية للجيش اللبناني والقوى الامنية، هذا ولم يسجّل اي اشكال حتى الساعة.

 

المصدر: Kataeb.org