بالفيديو- لوبان تتمرّد على دار الفتوى وتثير عاصفة ردود

  • محليات

تختتم رئيسة الجبهة الوطنية اليمينية في فرنسا مارين لوبان زيارتها الى لبنان اليوم الثلاثاء بعد جولة بدأتها منذ يوم أمس الإثنين بلقاء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري ورئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل.

وتلتقي اليوم الثلاثاء البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي في بكركي.

وكانت قد رفضت لوبان الدخول الى دار الافتاء صباح اليوم للقاء مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان بعدما امتنعت عن ارتداء الحجاب. ونقل صحافيون عن لوبان قولها: "أنا التقيت شيخ الأزهر ولم أضع حجابا".

وأوضح المكتب الإعلامي في دار الفتوى في بيان، أن "رئيسة حزب الجبهة الوطنية اليميني المرشحة للانتخابات الرئاسية الفرنسية مارين لوبان، رفضت وضع غطاء الرأس كما هو متعارف عليه عند زيارة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، مع الإشارة الى أن المكتب الإعلامي كان قد أبلغ المرشحة الرئاسية عبر أحد مساعديها، بضرورة غطاء الرأس عند لقاء سماحته كما هو البروتوكول المعتمد في دار الفتوى. وعند حضورها إلى دار الفتوى، فوجئ المعنيون برفضها الالتزام بما هو متعارف عليه بغطاء الرأس، بعد أن تمنى المعنيون عليها وإعطائها الغطاء لوضعه على رأسها رفضت وخرجت دون إتمام اللقاء المتفق عليه مسبقا مع سماحته، وتأسف دار الفتوى لهذا التصرف غير المناسب في مثل هذه اللقاءات". 

ولاقت تصريحات لوبان التي أطلقتها بعد لقاءاتها مع مختلف الشخصيات في لبنان ردود فعل متناقضة:

فقد غرّد رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط عبر حسابه على موقع تويتر منتقداً لوبان فقال: "ان تصريحات السيدة لوبان في لبنان غير لائقة وتعتبر إهانة للشعبين اللبناني والسوري".

رئيس "حزب التوحيد العربي" الوزير السابق وئام وهاب غرّد من جهته قائلا: "الفرق بين مارين لوبن والآخرين أنها صادقة ومصلحة فرنسا تقتضي التنسيق مع سوريا بعيداً عن أكاذيب بعض المسؤولين الفرنسيين".

وتعليقاً على إلغاء لقاء لوبان والمفتي دريان بعد رفضها ارتداء الحجاب، قال منسق الأمانة العامة لـ14 آذار فارس سعيد بالقول: "مع تقديري لسماحة المفتي كنت فووت الفرصة على مارين لو بان ان تقوم ببهلوانيات".

المصدر: Kataeb.org

popup close

Show More