بالفيديو والصور- فجر القرود بدل فجر الجرود...بين العيب ومعو حق!

  • خاص

شكّلت هفوة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون خلال القائه كلمته في احتفال عيد الجيش في الفياضية مادة لرواد مواقع التواصل اذ احتلّ #فجر_القرود المرتبة الاولى من تعليقات المغرّدين على تويتر متقدما حتى على تراند #عيد_الجيش_اللبناني.

فعند إعلان الرئيس عون إسم دورة الضباط الخرّيجين، أتى على لسانه عن طريق الخطأ "فجر القرود" بدل "فجر الجرود"، الأمر الذي أثار موجة تعليقات منها الساخرة ومنها المدافعة فمنهم من استذكر خبر وجود دجاج في مؤسّسة كهرباء لبنان، ومنهم من قال ممازحًا إن "الرئيس عون أكّد نظرية داروين"، في حين استغلّ بعض المستخدمين الأمر لانتقاد وضع البلد.

كذلك استذكر بعض المعلّقين زلّة لسان رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري، عندما قال "فوج المجولق" بدلاً من "فوج المجوقل". 

في المقابل، علّق رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط على زلّة عون بالقول:" اعتقد ان العماد عون أسيء فهمه عندما خرج بتلك التسمية لدورة الجرود .فهو استوحى من خطابي في ساحة الحرية عام ٢٠٠٦ وقصد ان الجيش اللبناني يملك رجالا تقتحم الجرود وتقتل وتهزم قرود داعش وبشار".

رئيس "حركة التغيير" إيلي محفوض رأى أنه "من المعيب جدا التداول بالخطأ أو الهفوة التي وردت على لسان الرئيس ميشال عون خلال تخريج الضباط، ومن المعيب أكثر أن تصل الأمور باللبناني إلى حد الاستهزاء، فهذا يسيء الى موقع رئيس الجمهورية بالدرجة الأولى".

وقال: "في حين نحيي ذكرى مؤسسة غالية على اللبنانيين، لا شيء يبرر أن نستعمل أو أن نستغل هذا الخطأ غير المقصود"، مستشهدا بقول للامام علي بن أبي طالب: "لا تفرح بسقطة غيرك فإنك لا تدري ما تتصرف بك الأيام".

المصدر: Kataeb.org