بالفيديو- وسط صراخه وبكائه.. رمت الطفل من على شرفة الميتم في طرابلس

بالفيديو- وسط صراخه وبكائه.. رمت الطفل من على شرفة الميتم في طرابلس

صدر عن المكتب الاعلامي لوزير الشؤون الاجتماعية النائب بيار بو عاصي: "بعد تداول شريط مصور عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن حادثة مع احد الاطفال في ميتم في طرابلس، يهم وزارة الشؤون الاجتماعية ان توضح ان الفيديو يعود الى اكثر من 3 اشهر بحسب الميتم، ورغم ذلك كلفت الوزارة مساعدات اجتماعيات وفريق عمل من محافظة الشمال لزيارة المؤسسة، وقد بدأت التحقيقات مع الموظفين وتواصلت اليوم مع الطفل المعني واهله وسيتابع غدا الملف فريق عمل متخصص من الادارة المركزية.

ويؤكد وزير الشؤون الاجتماعية النائب بيار بوعاصي ان الوزارة لن تتهاون ولن تسمح لاي انتهاك للطفل او لحقوقه، إن في المؤسسة اوفي المنزل، وستتخذ التدابير اللازمة على ضوء نتيجة التحقيق". 

وكان قد انتشر فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي فيديو مصوّر لحادثة قيل إنها جرت في ميتم بمنطقة باب الرمل في طرابلس تابع لجمعية الإنماء الإجتماعي الخيرية الواقع قرب "القهوة القديمة"، بحسب ما ذكر الناشطون، ما أثار غضباً واسعاً لديهم.

ويبدو من خلال الفيديو المتداول ونسبة للتعليقات، أنّ إحدى الموظفات في الميتم تحاول إلقاء أحد الأطفال من على الشرفة وسط صراخ وبكاء الطفل، من دون معرفة اسباب ودوافع الحادثة.

من جهة اخرى، اكدت مديرة جمعية الانماء الاجتماعي الخيرية السيدة عواطف نابلسي، في حديث لتلفزيون "الجديد"، ان هذا الولد مشاغب جدا ولم يتعرض للضرب بل المربية ارادت ردعه عن السقوط من الشرفة، وقالت "لكونه صعب الانضباط وبعد ان رفضت المدارس استقباله حضناه في مؤسستنا الخيرية، ومن المعيب على الناس ان تظلم مؤسسة خدمت المواطنين لاكثر من 50 سنة".

وتابعت قائلة "ان وزارة الشؤون الاجتماعية فتحت تحقيقا بحق المعلمة والحادثة ليست بجديدة بل تجاوز عمرها الـ 3 اشهر".

وختمت قائلة وزارة الشؤون سوف تردّ على كل ما صدر حول الفيديو كما ان اب الطفل سيشرح ماهية الحادثة المتداولة.

 

المصدر: Kataeb.org