برشلونة ويوفنتوس - مباراة ترسم مستقبل البلوغرانا

  • رياضة
برشلونة ويوفنتوس - مباراة ترسم مستقبل البلوغرانا

ينتظر بارتوميو رئيس برشلونة بقلق بالغ ما سيقدمه عناصر فالفيردي في مباراتهم مع يوفنتوس في الجولة الأولى من دوري أبطال أوروبا.

تعدّ مباراة برشلونةويوفنتوس الثلاثاء في دوري أبطال أوروبا الاختبار الحقيقي الأول للتعرف على قدرة الأرجنتينيليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز ومن خلفهما إنييستا والكرواتي راكيتيتش في تعويض فشل إدارة بارتوميو في سوق الانتقالات، خاصة فيما يتعلق بجلب البرازيلي كوتينيو من ليفربول الإنكليزي.

 

وضعية برشلونةويوفنتوس

برشلونة ويوفنتوس انتصرا في مبارياتهما الثلاث الأولى في الدوريين الإسباني والإيطالي توالياً مع أداء مقنع لكليهما خاصة مع الفوز الأخير لكل من برشلونة على إسبانيول 5-0 ويوفنتوس على كييفو 3-0، ويمثل اللقاء فرصة للتعرف على قوة الفريقين وحظوظهما في المنافسة على الألقاب المتاحة.

ومن المتوقع جداً أن يشرك برشلونة الفرنسي عثمان ديمبيلي أغلى لاعب في تاريخ برشلونة أساسياً وكذلك يمكن الزج بالبرتغالي سيميدو والبرازيلي باولينيو من البداية أو كبدلاء، وهو ما يعني الاختبار الحقيقي الأول لإمكانيات الوافدين الجدد.

 

برشلونة يعتمد على ميسي

واعتمد برشلونة كثيراً على نجمه الأول ميسي في تجاوز الحالة الذهنية السيئة للاعبين عقب خسارة السوبر الإسباني من ريال مدريد، وقد نجح بشكل كبير في إعادة أبطال كأس إسبانيا إلى السكة الصحيحة وتحديداً أمام إسبانيول إذ اقترن الأداء بالنتيجة للمرة الأولى هذا الموسم.

وعانى ميسي كثيراً أمام يوفنتوس في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الفائت، لكن الوضع تغيّر كثيراً هذا الموسم، نظراً لأنّ بطل إيطاليا سيلعب بغياب قلبي دفاعه كيلليني المصاب وبونوتشي المنتقل إلى ميلان، مما يمهد الطريق لليو كي يهز شباك بوفون.

 

نقاط ضعف برشلونة

برشلونةبدأ يستعيد توازنه تدريجياً لكن ذلك لا  يعني عدم وجود بعض المتاعب لدى مدربه فالفيردي والتي خلّفها سوق الانتقالات الصيفية المنتهي منذ أيام.

برشلونة يحتاج إلى بدلاء قادرين على تعويض إنييستا وبيكيه وجوردي ألبا، إضافة لمهاجم يمكنه تغطية إصابة أو عقوبة واحد من الثلاثي الهجومي الجديد ميسي وسواريز وديمبيلي.

ديولوفو وألكاسير وتوران وغوميز وديني أقل من ارتداء قميص برشلونة حتى الآن، ولعل أكبر مشاكل فالفيردي تتلخص في افتقاده للأوراق الرابحة التي يمكنه من خلالها إيجاد حلول للحالات الطارئة.

برشلونة يملك الحظوظ الأكبر في حسابات الفوز على يوفنتوس ذهاباً، وذلك سيقربه أكثر من إيجاد نفسه، خاصة وأنّه سيلعب أمام فريق بحجم يوفنتوس، لكن عدم الفوز قد يدق مسماراً جديداً في نعش بارتوميو الذي لا زال مصيره مهدداً.

المصدر: beIN