بريطانيا تتولى رئاسة مجلس الأمن وملفات كوريا الشمالية وسوريا وميانمار تتصدر برنامجه

  • دوليّات
بريطانيا تتولى رئاسة مجلس الأمن وملفات كوريا الشمالية وسوريا وميانمار تتصدر برنامجه

أعلنت بريطانيا، التي تتسلم رئاسة مجلس الأمن الدولي، لشهر آب الجاري، أن برنامج عمل المجلس لهذا الشهر، يتمحور حول ملفات رئيسية، هي سوريا وكوريا الشمالية والأزمة في ميانمار.
وأدرج جدول أعمال مجلس الأمن في شهر آب، على صفحة "تويتر" الرسمية للبعثة البريطانية لدى الأمم المتحدة: "أزمة الروهينغا في ميانمار، وعملية السلام في الشرق الأوسط، اليمن، سوريا، بوروندي، كوريا الشمالية والعراق".
إضافة إلى ذلك، يتعين على أعضاء مجلس الأمن أيضا مناقشة قضايا حل الصراعات في العالم وعمليات حفظ السلام ومكافحة الإرهاب.
هذا ويضم مجلس الأمن الدولي 15 دولة عضوا منها 5 دائمون تتمتع بحق النقض "الفيتو"، وهي الصين وفرنسا وروسيا وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، وعشرة دول أعضاء غير دائمة، تنتخب لمدة عامين من قبل الجمعية العامة، وهي هولندا وبوليفيا وإثيوبيا وكازاخستان والكويت وساحل العاج وغينيا الاستوائية والبيرو وبولندا والسويد.
يتولى رئاسة المجلس كل من أعضائه بالتناوب لمدة شهر واحد، تبعا للترتيب الأبجدي لأسماء الدول الأعضاء باللغة الإنكليزية. وتسلمت بريطانيا رئاسة مجلس الأمن من السويد تليها الولايات المتحدة في أيلول.

المصدر: وكالات