بسبب كذبة، استقال

  • دوليّات
بسبب كذبة، استقال

تقدم وزير الخارجية الهولندي، هالبي زيلسترا، باستقالته عقب يوم من إقراره بأنه كذب عندما قال إنه سمع شخصيا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وهو يتحدث عن خطط لإقامة روسيا الكبرى في عام 2006.

ووفقا لما نشرته تقارير صحفية، أضاف زيلسترا أن مصداقيته تعرضت لضرر بالغ جراء هذه المسألة وأنه من المستحيل بالنسبة له الاستمرار في منصبه.

وكانت السفارة الروسية في هولندا وصفت في وقت سابق اليوم تصريحات زيلسترا بأنها "أخبار كاذبة".
وجاءت استقالة وزير الخارجية الهولندي، زيلسترا، هذه في وقت أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم، أن موسكو تنتظر وصول وزير الخارجية الهولندي، هالبي زيلسترا، الذي اقر في وقت سابق بالكذب حول الاجتماع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

هذا وكان من المقرر أن تجرى مباحثات بين زيلسترا ووزير الخارجية الروسي سيرغى لافروف غدا الأربعاء.

واعترف وزير الخارجية الهولندي، هالبي زيلسترا، بالكذب بشأن اجتماعه مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين عام 2006، وحول شهادته شخصيا على كلام بوتين عن مطامعه الجيوسياسية التوسعية.

وكان الوزير الهولندي زعم مرارا منذ عام 2014 أن الرئيس الروسي، قال خلال الاجتماع إنه يعتبر أوكرانيا وبيلاروسيا ودول البلطيق وكازاخستان أجزاء من "روسيا الكبرى" التي يطمح لاستعادتها.

المصدر: وكالات

popup close

Show More