بعد ان قتلها زوجها بـ17 طلقة ويتّم اولادها.. جلسة اليوم في قضية قتل سارة الامين

بعد ان قتلها زوجها بـ17 طلقة ويتّم اولادها.. جلسة اليوم في قضية قتل سارة الامين

اكد وكيل عائلة المغدورة سارة الامين المحامي اشرف الموسوي ان دموع انعام والدة سارة الامين "نشّفت" بعد 3 اعوام من الانتظار، هذه السنوات فترة طويلة لعائلة تنتظر الفرج والمطلوب هو تطبيق الاعدام لانصاف سارة".

واردف "الانتظار الطويل يستنذف وقت العائلة ووقت اولاد سارة الامين والمطلوب عدم المماطلة من قبل الفريق الآخر كون الجريمة جريمة قتل واضحة".

الموسوي وفي حديث لصوت لبنان100.5 شدد على ان اهل سارة فقدوا الصبر والثقة بالقضاء بعد الوعود المبهمة والانتظار يعتبر تشجيع على جرائم القتل وحث الازواج على ارتكاب جنايات قتل بحق زوجاتهم.  

وذكّر ان 17 طلقة نارية كانت قد اطلقت في جسد سارة وكانت كافية لتدمير حياة العائلة، والقول ان الجاني يعاني من مشاكل نفسية ليس سوى تضليل ومماطلة.

وتابع قائلا "بنات سارة  وابنها لا يزورون والدهم، علي الزين، ولا يتواصلون معه وذلك كعقاب على الجريمة كون سارة لم ترتكب اي شيء لتُقتل بهذا الشكل".

ولفت إلى ان "محكمة الجنايات الاسرية كفيلة لتبريد قلوب عائلات الضحايا، ووالدة سارة لديها فضول لمعرفة سبب مقتل ابنتها".

وختم قائلا "اليوم بحدود الساعة 12 ظهرا ستعقد جلسة لهذه القضية".

المصدر: Kataeb.org