بعد تكرار ظاهرة الاعتداء على الجسم الطبي... نقابة أطباء بيروت تلوّح بالتصعيد

بعد تكرار ظاهرة الاعتداء على الجسم الطبي... نقابة أطباء بيروت تلوّح بالتصعيد

 أعلنت نقابة الأطباء في بيروت، في بيان اليوم، ان "مسلسل الإعتداء على الجسم الطبي يتكرر لا بل يتنقل من مستشفى الى آخر...منذ أيام اليد امتدت الى طبيب وبالأمس يد مماثلة تطال ممرضة في مستشفى بعبدا الحكومي أثناء قيامها بعملها".

اضاف البيان:"ترفع النقابة الصوت، داعية الأجهزة الأمنية والقضائية الى التحرك فورا، لوقف الإعتداءات على القطاع الصحي، من خلال إتخاذ الإجراءات الرادعة ومحاسبة المخلين بالأمن".

واذ ذكرت النقابة "أن القطاع الصحي يقوم بواجبه الإنساني قبل أي شيء آخر"، شددت على أنه "من المعيب أن تبقى المستشفيات مباحة لكل من تسول له نفسه الإعتداء على كرامات الناس".

وفي هذا الاطار، أعلنت نقابة الاطباء تضامنها مع نقابة الممرضات والممرضين في لبنان، وأيدت ما جاء في مضمون البيان الصادر عنها، كما يضم الاطباء صوتهم الى صوت النقيبة الدكتورة ميرنا أبي عبدالله ضومط "التي شددت على ان معالجة هذا الأمر أصبحت ملحة، ويجب أن تكون من أولويات المعنيين".

وختمت النقابة ملوحة "بالتصعيد ما لم يوضع حد لهذه الظاهرة". 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام