بعد قنبلته التفجيرية عن الفساد ... الاب خضرا لـkataeb.org: التحقيق سيكشف الخبايا

  • خاص
بعد قنبلته التفجيرية عن الفساد ... الاب خضرا لـkataeb.org: التحقيق سيكشف الخبايا

قبل يومين فجّر رئيس مؤسسة " لابورا " الأب طوني خضرا قنبلة لا تزال اصداؤها تسمع حتى الساعة ، بعد ان تحدث عن حوالي ألفيّ موظف متوفين يتقاضون رواتب من الدولة وكأنّهم على قيد الحياة ، إضافة الى ما يقارب الثلاثين الف آخرين يتقاضون رواتبهم من دون التوجّه الى مراكزعملهم.

 

هذا التصريح اضاء على الفساد المستشري ودعا الى المحاسبة ومكافحة سرقة المال العام، كما إستدعى وزير المالية علي حسن خليل الى  التدخل، اذ وجّه كتاباً الى المدعي العام المالي القاضي علي إبراهيم، إعتبر فيه أن ما ورد على لسان الأب خضرا إخباراً للتحقيق فيه ولإتخاذ الإجراء القانوني بشأنه في حال ثبوته.

 

وفي هذا الاطار اجرى موقعنا اتصالاً بالاب خضرا  فإعتبر ان بعض الوزراء يتحمّلون مسؤولياتهم  والوزير خليل من ضمنهم ، لانه قام بهذه المبادرة وهذا يدل على انه يحافظ على مالية الدولة. وقال:" مستعد للتعاون معهم لان هدفنا النهوض بالدولة والحفاظ على أموال الناس كي لا تذهب هدراً".

 

ولفت الاب خضرا الى ان المعلومات التي ادلى بها قبل يومين أتت من بعض الناس الذين اطلعوه عليها، ومن ضمنها وجود متوفين يقدرّون بحوالي الالفين يتقاضون اموالاً من بعض إدارات ووزارات ومؤسسات الدولة، من دون ان يُصدر ابناؤهم او أهلهم شهادات وفاة بإسمهم، اذ لا زالوا  يُعتبرون من الاحياء. داعياً الى التحقيق الفوري لانه سيُظهر الخبايا ايضاً وايضاً.

 

ورأى بأن الجرأة لا يملكها الجميع ، ونحن قلنا ما لدينا نتيجة شكاوى الناس وإستيضاح الأمور منهم، وبعد التأكد من كل المعلومات أطلعنا الرأي العام عليها،  ولا نزال نتابعها لانه من غير المقبول ان تذهب أموال الدولة والمواطنين الى بعض الموظفين من دون أي حق.

 

وعن مدى إيمانه بالتغيير قريباً، ختم خضرا:" احب لبنان واللبنانيين واعتبر كل اللبنانيين مسؤولين عن وطنهم، واملي بالناس وبالمسؤولين بأن يعملوا من اجل التغيير، لان لا خيار آخر لنا وإلا سيصل لبنان قريباً جداً الى الانهيار".

صونيا رزق

المصدر: Kataeb.org