بورصة دبي ترتفع بدعم إعمار وتباين سائر أسواق الأسهم بالمنطقة

  • إقتصاد
بورصة دبي ترتفع بدعم إعمار وتباين سائر أسواق الأسهم بالمنطقة

واصلت بورصة دبي صعودها مدعومة بمكاسب أسهم إعمار العقارية، بينما تباينت أسواق الأسهم الأخرى في المنطقة، وسط ضعف التداول والبيع لجني الأرباح قبيل عطلة عيد الفطر.

وارتفع مؤشر سوق دبي 1.4 بالمئة، مواصلا مكاسبه منذ أعلنت الإمارة عن سلسلة من المبادرات لتقليص نفقات الشركات وتحفيز النمو.

جاء الدعم الرئيسي من صعود سهم إعمارالعقارية 4.1 بالمئة، وارتفاع سهم بنك دبي الإسلامي 1.2 بالمئة، والذي زاد لجلستين متتاليتين، بعد إصدار حقوق بقيمة 5.1 مليار درهم جرت تغطيته ثلاث مرات تقريبا.

لكن سهم أرابتك القابضة للبناء تراجع 1.7 بالمئة، مع قيام المتعاملين بجني الأرباح بعد مكاسب ليومين دفعت السهم للصعود بما يزيد على عشرة بالمئة.

وزاد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.9 بالمئة، مع صعود سهم بنك أبوظبي الأول 1.6 بالمئة، وسهم الدار العقارية 1.4 بالمئة، لكن التداول كان ضعيفا.

واتسم أداء بورصتي السعودية وقطر بالضعف بفعل جني الأرباح قبيل عطلة عيد الفطر.

وعادة ما تكون المعاملات ضعيفة في منطقة الخليج قبيل العطلات، حيث يقوم بعض المتعاملين بتسييل الأسهم، ويتوخون الحذر بشكل عام من أي تطورات في الأسواق العالمية خلال إغلاق بورصاتهم.

وتبدأ عطلة العيد يوم الأربعاء في السعودية، ويوم الخميس في الإمارات العربية المتحدة، وتمتد لبضعة أيام أوائل الأسبوع القادم.

وهبط المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 0.4 بالمئة، مع تراجع 114 سهما من 176 سهما متداولا في الجلسة.

وانخفض سهم جبل عمر للتطوير العقاري اثنين بالمئة، وسهم اتحاد اتصالات (موبايلي) 5.9 بالمئة.

لكن سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) ارتفع 0.8 بالمئة، بينما صعد سهم بنك الرياض 1.4 بالمئة.

وأغلق مؤشر بورصة قطر منخفضا 0.2 بالمئة، تحت ضغط خسائر الأسهم المالية.

وهبط سهم بنك قطر الوطني 1.4 بالمئة، وسهم مصرف قطر الإسلامي 0.5 بالمئة، لكن سهم صناعات قطر ارتفع 1.4 بالمئة.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 1.4 بالمئة، مع هبوط 21 سهما من 30 سهما عليه، وبخسائر دارت بين 0.1 و6.1 بالمئة.

المصدر: Reuters